تفاصيل الخبر

"أليك بالدوين"... يقتل عن طريق الخطأ مديرة التصوير والمخرج في العناية الفائقة!

27/10/2021
الممثل الأميركي "أليك بالدوين"

الممثل الأميركي "أليك بالدوين"


 قتل النجم الأميركي "أليك بالدوين" مديرة التصوير "هالينا هتشينز" ومخرج فيلم Rust  "جويل سوزا" خلال عمليات التصوير، عن طريق الخطأ في مشاهد إطلاق نار من سلاح حربي. وأعلنت الشرطة الأميركية في بيان لها أنّ الحادثة وقعت في مدينة سانتا في عاصمة ولاية نيو مكسيكو، مضيفةً: المأساة نجمت عن سلاح ناري يُفترض به أن يكون خلبياً.  

 وأضافت أنّ "هتشينز" أُخليت على متن طوافة إلى مستشفى قريب لكنّها ما لبثت أن فارقت الحياة متأثرةً بإصابتها، في حين يرقد سوزا بحالة حرجة في قسم العناية المركّزة في المستشفى حيث يُعالج من الاصابات التي تعرّض لها. 

 وفي أول تعليقٍ له على الحادثة قال "بالدوين" عبر منشور له على صفحته على تويتر: "لا توجد كلمات تعبر عن صدمتي وحزني بشأن الحادث المأساوي الذي أودى بحياة "هالينا هاتشينز" زوجة وأم وزميلة لنا تحظى بإعجاب كبير. أنا أتعاون بشكل كامل مع تحقيق الشرطة لمعالجة كيفية حدوث هذه المأساة وأنا على اتصال بزوجها، وتقديم الدعم له ولأسرته. قلبي محطم على زوجها وابنها وكل من عرف وأحب "هالينا".

 ونشرت محكمة أميركية الأسبوع الماضي طلباً بعثه إليها مكتب قائدة شرطة مقاطعة "سانتا في" لإصدار مذكرة تفتيش، وهو ينص على أن هذا المسدس كان من بين ثلاثة مسدسات تركتها المسؤولة عن الأسلحة في فريق تصوير فيلم الويسترن (راست)، "هانا غوتيريز"، على عربة أمام مبنى خشبي جرى فيه تصوير أحد المشاهد.

ووفقاً لبيانات الشرطة، جاء مساعد المخرج "ديف هولز"، إلى العربة وأخذ ذلك المسدس، دون أن يشتبه بأنه محشو برصاص حي، ونقله إلى "بالدوين" (63 عاماً).

وأكدت الشرطة أن "هولز" لدى تسليمه المسدس إلى الممثل طمأنه بأنه محشو برصاص خلبي.

وعندما ضغط الممثل خلال تصوير المشهد الزناد أدى ذلك إلى مقتل مديرة تصوير الفيلم "هالينا هاتشينز" (42 عاماً) وإصابة المخرج "جويل سوزا" (48 عاماً) الذي كان يقف بجانبها. 

ولفتت الملفات القضائية إلى أن "غوتيريز" (24 عاماً) بعد الحادث سحبت غلافة الرصاصة من المسدس وأحالت السلاح إلى الشرطة. 

 ولم يتضح بعد كم عدد الرصاصات التي أطلقها بالدوين خلال الحادث. ووفقاً لتقارير صحفية، فإن "غوتيريز" هي بنت خبير الأسلحة "ثيل ريد" الذي عمل على مدى سنين في القطاع السينمائي. 

وأشارت "غوتيريز" في مقابلة مؤخراً إلى أنها تدربت منذ الطفولة على صيانة الأسلحة واستكملت قبل قليل مشروعها الأول ككبيرة المشرفين على الأسلحة، مقررة في الوقت نفسه بأنها لم تكن مقتنعة في البداية بما إذا كانت تتمتع بما يكفي من الأهلية لأداء هذا الدور.

في غضون ذلك، كشفت صحيفة "نيويورك بوست" أن موظفاً آخر كان مسؤولاً عن تخزين هذا المسدس انضم إلى فريق التصوير قبل قليل، وتم استئجاره لاستبداله بشخص آخر، على خلفية فوضى تسببها احتجاج جزء من فريق التصوير على ظروف العمل.

 وبعد الحادث أقام أصدقاء "هالينا" وقفة احتجاجية في إحدى ضواحي لوس أنجلوس، في ظل موجة من الغضب والقلق.

وتجمع العشرات من هوليوود، متسائلين حول كيفية حصول حادث إطلاق النار في موقع التصوير، وقالت الممثلة "شارون ليل" خلال الوقفة: كان من دواعي سروري العمل مع "هالينا"، لقد كانت امرأة رائعة وعادلة، كلنا مصدومون للغاية.

كما وقع عدد كبير من السينمائيين في الولايات المتحدة على عريضة تدعو هوليوود لحظر استخدام الأسلحة النارية في تصوير الأفلام، وجمعت أكثر من 23 ألف توقيع منذ إطلاقها، وذلك بعد ساعات من مقتل "هالينا"  وهي تطالب، بإصدار قانون  Halynaوالذي من شأنه حظر استخدام الأسلحة النارية الحقيقية في مجموعات إنتاج الأفلام وإنشاء مكان آمن وبيئة عمل لجميع المعنيين.

كما تطالب العريضة "بالدوين" باستخدام سلطته ونفوذه في صناعة السينما في هوليوود لإحداث تغيير وحظر الأسلحة الحقيقية على مجموعات الأفلام. 


مديرة التصوير "هالينا هاتشينز"

مديرة التصوير "هالينا هاتشينز"