تفاصيل الخبر

الفطر الأسود عدوى فطرية نادرة الحدوث تصيب الجيوب الأنفية أو الدماغ أو الرئتين

17/06/2021
صورة تمثل انتشار الفطر الأسود

صورة تمثل انتشار الفطر الأسود


                                                   بقلم وردية بطرس


الاختصاصي في الأمراض الجرثومية الدكتور بيار أبي حنا: الفطر الأسود يصيب المتعافين من الــ"كورونا" والمصابين بالأساس بالسكري ولا يتلقون العلاج


 الفطر الأسود او يُعرف أيضاً بـ Mucormycosis هو عدوى فطرية تصيب الجيوب الأنفية أو الدماغ او الرئتين، ويحدث عند بعض الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة. وقد يبدأ بعدوى في الجيوب الأنفية، تؤدي الى تورّم الأعصاب التي تخرج من الدماغ، وقد يتسبب أيضاً بحدوث جلطات دموية تسد الأوعية الدموية.

والتقارير حول الاصابة بالفطر الأسود المرتبط بـ (كوفيد-19) نادرة عموماً. تتبعت مراجعة المقالات الطبية ثماني حالات أبلغ عنها حول العالم حتى 9 كانون الثاني (يناير) 2021. كان عامل الخطر في هذه التقارير الأكثر شيوعاً للاصابة بالفطر الأسود هو مرض السكري. ظهرت معظم الحالات أثناء الاستشفاء، وتوفي جميع المصابين باستثناء واحد. يعتبر العلاج المكثف المبكر ضرورياً، حيث تشير التقديرات الى أن ما بين 40 الى 80 في المئة من الأشخاص الذين يصابون بأي شكل من أشكال الفطر الأسود يموتون بسبب المرض اعتماداً على موقع الاصابة والظروف الصحية الأساسية. أثر الفطر الأسود المرتبط بـ (كوفيد-19) بشكل خاص على الأشخاص في الهند، كما ظهر أيضاً في روسيا. وأحد التفسيرات التي تشرح سبب ظهوره بشكل ملحوظ في الهند هو ارتفاع معدلات الاصابة بفيروس (كوفيد-19) وارتفاع معدلات الاصابة بمرض السكري في أيار (مايو) 2021، وقد أصدر المجلس الهندي للبحوث الطبية مبادىء توجيهية للتعرّف على الفطر الأسود المرتبط بـ (كوفيد-19) وعلاجه. 



الدكتور بيار أبي حنا والفئات المعرضة للإصابة بالفطر الأسود


فما هي مسببات الاصابة بالفطر الأسود؟ وما علاقته بمرضى الكورونا؟ وكيف تبدأ الأعراض؟ وماذا عن العلاج؟ وغيرها من الأسئلة طرحتها (الأفكار) على الاختصاصي في الأمراض الجرثومية الدكتور بيار أبي حنا وهو رئيس دائرة الأمراض الجرثومية في مستشفى الحريري الحكومي وسألناه:

* ما هو الفطر الأسود؟ ومن هي الفئة الأكثر عرضة للاصابة به؟

- حالات الاصابة بالفطر الأسود نادرة جداً، وطبعاً ليس بوضع وبائي. الفطر الأسود موجود في الطبيعة، ولا يسبب مشكلة لدى الشخص الذي يتمتع بمناعة قوية، ولكن الأشخاص الذين يتناولون أدوية تضعف مناعتهم بشكل قوي هم معرضون للاصابة بالفطر الأسود. وهناك فئة معرضة للفطر الأسود: الأشخاص المصابين بمرض السكري ومعدل السكر لديهم غير منتظم  أي لا يأخذون الدواء مطلقاً، وحتى استثنائياً بهذه الحالات فإن الاصابة بالفطر الأسود هي نادرة الحدوث أيضاً. بالتالي يُصابون به استثنائياً لأنه كما ذكرت الفطر الأسود موجود في الطبيعة في الغبار والرمل حيث يدخل الى الجيوب الأنفية وقد يبقى بداخلها ويسبب التهاباً، عندها يسبب التهاباً في الشرايين الصغيرة حيث تموت الأنسجة، وقد يمتد من الجيوب الأنفية الى العين وأحياناً يصل الى الدماغ، وبهذه الحالة تكون حالات خطيرة جداً ومن الممكن أن تؤدي الى الوفاة. 


أعراض الفطر الأسود


* وهل تظهر الأعراض عند الاصابة بالفطر الأسود؟

- كما أشرت في بداية الحديث الى أن الأشخاص المصابين بالسكري الذين يهملون علاجهم تبدأ الأعراض لديهم أولاً بالوجع أو تورّم في الوجه أو العين، ويكون الأمر خفيفاً من ثم يتطور لا سيما اذا تأخر الشخص بأخذ العلاج. وبالنسبة لما حصل في بلد مثل الهند، مع العلم أن بعض الحالات قد ظهرت في العراق ولكن حتى في الهند كانت حالات نادرة، هو أن مرضى الكورونا الذين ينخفض معدل الاوكسجين لديهم يُعطى لهم الكورتيزون وأيضاً الذين لديهم استعداد للسكري او مصابون بمرض السكري وهم لا يعلمون ذلك فعندما يأخذون دواء الكورتيزون يتخربط  معدل السكر، فهؤلاء الأشخاص كان لديهم الكورونا او ربما كانوا مصابين بالسكري ولا يعلمون بالأمر ولا يأخذون العلاج وقد أخذوا الكورتيزون وربما لم يهتم الأطباء بعلاج السكر فعادوا الى بيوتهم ونسبة السكر في الدم غير منتظمة فمن ضمن هذه الحالات ظهرت اصابات بالفطر الأسود في الهند، الا أنهم لم يروا حالات أكثر من العادة، وهناك حالات يبدو أنها ظهرت في العراق أيضاً.

وتابع قائلاً: 

- منذ أن ظهر فيروس كورونا المستجد في لبنان في شباط (فبراير) 2020 أعالج مرضى الكورونا في مستشفى الحريري الحكومي، لم أر اي حالة منهم مصابة بالفطر الأسود، ولكن زملائي (8 زملاء) تحدثوا عن حالات نادرة في البلد. ولكن الفطر الأسود موجود بالأساس قبل ظهور فيروس كورونا وطبعاً لا يشكل حالة من الهلع والخوف، ولكن طبعاً الشخص المصاب بمرض السكري والسكر لديه غير منتظم عليه أن يقوم بتنظيم معدل السكر لديه لأنه معرض للاصابة بالفطر الأسود.


* هل ما حصل في الهند مرتبط بارتفاع عدد الاصابات بشكل كبير؟

- طبعاً تزايد عدد الاصابات في الهند كان له تأثير بما يتعلق بالفطر الأسود، ولكن حتى في الهند فلم يكن ذلك الوباء المتفشي أي حصلت حالات ولكن تُعتبر نسبة عدد الأشخاص المصابين بالكورونا وأصيبوا بالفطر الأسود هي حالات نادرة أيضاً. ولكن طبعاً الفطر الأسود خطير عندما يُصاب به الشخص. فاذا تلقى العلاج منذ بداية الاصابة به من حيث تنظيم السكر وما شابه يقدر أن يواجه المرض، ولكن اذا لم يفعل يصبح وضعه أصعب الا أن هذه الحالات هي نادرة أيضاً.


المتعافون من الكورونا ومعدل السكر غير المنتظم أكثر عرضة للإصابة به


* من أكثر عرضة للاصابة بالفطر الأسود النساء ام الرجال ام الأطفال وماذا عن الدراسة التي أشارت الى أن المتعافين من الكورونا يُصابون به؟

- بما يتعلق بالفطر الأسود لغاية الآن لم تصدر تقارير علمية عن هذا الأمر، بل قرأنا ذلك في الصحف وأطباء تحدثوا عن أنهم يرون حالات أكثر، ولكن كما ذكرت أن المتعافين من الكورونا وهم بالأساس مصابون بالسكري ولكن لا يعرفون وضعهم وتناولوا الكورتيزون وعلاج الكورونا لأن الأوكسجين انخفض لديهم ولم ينتظم معدل السكر ولم يخضعوا لعلاج السكري وذهبوا الى بيوتهم دون معالجة السكر فهم معرضون للاصابة بالفطر الأسود. 


العلاج بالمضادات الحيوية والعلاج الجراحي

 

* كيف يُعالج الفطر الأسود؟

- كما ذكرت أن هذا المرض نادر الحدوث، ولكن سبق أن رأينا حالات من قبل وباء الكورونا، وعلاجه يتم عبر أخذ المضادات الحيوية بالاضافة الى العلاج الجراحي ولكن الحمد لله لم نر حالات كثيرة من الفطر الأسود.  


* هل دخل أشخاص مصابون بالفطر الأسود الى لبنان؟

- لم يدخل أشخاص الى لبنان مصابين بالفطر الأسود، مع العلم أن الفطر الأسود غير معدي من شخص لآخر.

وأضاف:

- من المهم الآن أن نحارب الوباء ونعزز المناعة المجتمعية وتقويتها لكي يأخذ الناس اللقاحات كما حصل منذ أيام "ماراثون فايزر" اذ أخذ تقريباً أكثر من 40  ألف شخص اللقاح وهذا أمر مشجع جداً.


استمرار عملية التطعيم لمواجهة اي موجة او متحورات 


* كاختصاصي هل تجد اذا استمرت عملية التطعيم بهذا الشكل سنكون مستعدين آواخر الصيف وبداية فصل الخريف لأي موجة او متحورات الى ما هنالك؟

- الوتيرة تصاعدية في لبنان فاليوم يزداد عدد الأشخاص الذين يأخذون اللقاحات، واذا استمررنا على هذه الوتيرة التي هي تصاعدية أي ازدياد عدد اللقاحات وازدياد عدد الذين يتسجلون لأخذ اللقاحات وإن شاء الله قبل نهاية الصيف وبداية فصل الخريف يكون قد أخذت نسبة كبيرة من اللبنانيين اللقاح. هناك أمر مهم، لقد أتانا وباء شديد في لبنان وهناك دراسة أجرتها وزارة الصحة بيّنت أن 40 في المئة من اللبنانيين أصبح لديهم مناعة مجتمعية وهذا الأمر يساعد وطبعاً أخذ اللقاح يجعلنا مستعدين لمواجهة اي موجة مع بداية فصل الخريف.

* كطبيب تعالج مرضى الكورونا في مستشفى الحريري الجامعي ما هو تقييمك للوضع خصوصاً بعدما انخفض عدد الاصابات وتحديداً الأشخاص الذين يحتاجون لأجهزة التنفس وما شابه فهل ذلك بسبب التطعيم أم المناعة المجتمعية؟

- لا شك أن لبنان شهد موجة شديدة خلال شهري كانون الثاني وشباط الا أن هذه الموجة انتهت، بالطبع انخفض عدد الاصابات والحالات التي كانت تستدعي ادخال المصابين الى العناية المركزة واستعمال أجهزة التنفس وما شابه، ولم تعد هناك حالات في المستشفيات كالتي شهدتها في الأشهر الماضية، ولكن المهم أن نكون مستعدين ولا نسمح بأن تكون هناك موجة أخرى. أعتقد أن العمل يجري بشكل جيد في البلد من ناحية التطعيم، أي تصل اللقاحات ويكون هناك طرق لكي يأخذ أكبر عدد من الناس اللقاحات، انما المهم كمواطنين ان نتجاوب مع هذا الأمر، لأن الشخص الذي يأخذ اللقاح يحمي نفسه وعائلته والآخرين والمجتمع كله، اذ يكفينا المشاكل التي نعاني منها في البلد، وأقله تكون لدينا المناعة المجتمعية خلال فترة قصيرة. 


* مع بداية موسم البحر والأعراس نرى الشباب يقصدون الحفلات والشواطىء بدون الالتزام بالاجراءات الوقائية بينما الأكبر سناً أكثر اهتماماً فهل قد نرى اصابات لدى الفئة الشبابية مع نهاية الصيف؟

- لأن الصيف قد بدأ والناس توجد في الهواء الطلق يصبح خطر نقل الفيروس في الهواء أقل بعشر مرات مما يكون من حيث خطر انتقاله في الأماكن المغلقة، وهذا الأمر يساعدنا في الصيف ولكن طبعاً علينا أن نكون حذرين وننتبه كثيراً والالتزام بالاجراءات الوقائية عندما يوجدون في الأماكن المغلقة، ويجب ارتداء الكمامة اذ لم نصل الى مرحلة نقدر أن نقول نستطيع نزع الكمامة، فعلى سبيل المثال في الولايات المتحدة بعدما وصلت نسبة التلقيح الى 60 في المئة باتوا يطلبون من الناس بألا يضعوا الكمامات اذا كانوا قد أخذوا اللقاحات، ولكن نحن في لبنان لم نصل الى هذه المرحلة بعد، وبالتالي يجب أن نظل متنبهين ونلتزم بالاجراءات الوقائية، ولكن بمجرد أن الطقس أصبح حاراً ويسمح للناس بقضاء أوقاتهم في الهواء الطلق فهذا يساعد كثيراً.


* كاختصاصي هل ترى أن قريباً سنرتاح من الوباء؟

- في لبنان هناك أمور ايجابية ولكن المهم ان نعمل عليها ونبني عليها لكي لا يحصل مرة أخرى موجة كالتي شهدناها في الأشهر الماضية. في العالم لم ينته الوباء هناك بلدان فيها اصابات عالية ووفيات خصوصاً في البلدان التي نسبة المتلقحين فيها قليلة، وفي الصيف يدخل البلد زوار من الخارج ويجب ان يتنبه الجميع للأمر لأن هناك متحورات وأن نتأكد بأن الأشخاص القادمين من الخارج قد أخذوا اللقاحات، واذا لم يأخذوا نتابع الأمر معهم من حيث اجراء الفحوصات والالتزام بالحجر الصحي الى ما هنالك، لأن هناك متحورات تنتقل بسهولة أكثر، ومن الممكن أن يؤدي الى نتائج وخيمة، لذا على الجميع أن يلتزم بكل الاجراءات لأن الوباء لم ينته في العالم كما هناك متحورات، ولكن من المؤكد كلما سرّعنا بإعطاء اللقاحات لنسبة كبيرة من الناس نسّرع بالسيطرة على الوباء.



الدكتور بيار أبي حنا: الفطر الأسود يُعالج بالمضادات الحيوية والعمل الجراحي.

الدكتور بيار أبي حنا: الفطر الأسود يُعالج بالمضادات الحيوية والعمل الجراحي.