تفاصيل الخبر

"خبصة" حكومية على طريق التشكيل

بقلم علي الحسيني
25/08/2021
مشاورات التأليف بين الرئيسين ميشال عون ونجيب ميقاتي..أجواء مبهمة.

مشاورات التأليف بين الرئيسين ميشال عون ونجيب ميقاتي..أجواء مبهمة.


 لا شيء يحمله السياسيون في لبنان وخصوصاً المسؤولين عن ملف تشكيل الحكومة، سوى أمنيات بوصول المشاورات إلى خواتيم سعيدة، ما يعني أن العوائق التي منعت التأليف خلال تكليف الرئيس سعد الحريري، ما زالت على حالها مع الرئيس المُكلّف نجيب ميقاتي، مما يؤشّر بأن الأمور باقية على حالها في هذه المرحلة وأن ما يُحكى عن إيجابيات ونيات "طيّبة"، ليست سوى حُقن مُخدّرة تُعطى عند الحاجة للبنانيين حيث تُخصّص الجُرعات بحسب حاجة كُلّ طائفة. وخير دليل على الأمنيات هذه، الآمال التي علّقها رئيس الجمهورية ميشال عون على "الأيّام المُقبلة" في أن تحمل معها تطورات إيجابية على صعيد تشكيل الحكومة لإطلاق ورشة التعافي على مختلف المستويات.

سفن نصرالله الإيرانية ومفاجآة نائب "قواتي"

 في وقت تستمر السلطة بالإمعان في إذلال شعبها بالطوابير أمام محطّات الوقود والأفران والصيدليات بحثاً عما يسد رمقهم ويُشفي آلامهم ويُسهّل حركتهم بين "مُثلّث" الإفقار والموت غير آبهة بكرامات هذا الشعب، جاء الإعلان من حارة حريك على لسان الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله يؤكد إبحار سفينة نفط إيرانية باتجاه لبنان، محذّراً الولايات المتحدة وإسرائيل من أن السفينة ستكون أرضاً لبنانية بمجرد إبحارها، مع دعوة منه إلى عدم "تجربتنا في أيّ حرب كانت عسكرية أو اقتصادية أو أمنية". وما هي سوى ساعات قليلة، حتّى عاد وأعلن نصرالله عن إبحار سفينة إيرانية ثانية مُحمّلة بالوقود باتجاه لبنان أيضاً، فاتحاً بذلك طاقة أمل لفئة مُحددة من الشعب اللبناني في وضع حدّ للإذلال الذي تُمارسه الدولة بحقهم والمتلهيّة بمكاسب وزارية ونفوذ سياسية.

في تلك الأثناء ومع إعلان نصرالله عن إبحار السفينة الإيرانية المُحمّلة بالوقود، توجّهت الأنظار إلى حزب "القوّات اللبنانية" وتحديداً إلى النائب في كتلة "الجمهورية القوية" سيزار معلوف الذي فجّر مُفاجأة من العيار الثقيل بإعلانه ان ايران لا تضع شروطاً على لبنان مع انتقاده السفيرة الاميركية في لبنان "دوروثي شيا" بالقول لها "صح النوم" وذلك بعد تصريح لها بأن بلادها ستعمل على استجرار الطاقة من الأردن إلى لبنان.

ومن جهته علّق رئيس حزب "القوّات" سمير جعجع على كلام نصرالله بالقول "هذه مزحة صغيرة وسمجة في خضم المأساة التي نعيشها، إذ لو أن استيراد المحروقات من إيران يحل مشكلة لكانت إيران حلت مشكلة سوريا منذ سنوات، لأننا جميعنا نعرف ان إيران ملتزمة التزاماً كاملاً لا لبس فيه ببقاء الرئيس السوري بشار الأسد ومصيره، ومرفأ بانياس موجود، ومرافئ سوريا أخرى موجودة، فضلاً عن المرافئ الايرانية، وعلى ذمة الراوي البنزين الإيراني موجود، فلماذا لم تحل إيران مشكلة حليفها بالدرجة الأولى لو أن لديها حلاً لأزمة المحروقات"؟.

التأليف.. لعبة "القط والفأر"

على قاعدة "إذا مش الاثنين الخميس"، يستمر السجال في لبنان حول موعد تأليف الحكومة الذي يتم تقاذفه بين الرئيسين عون وميقاتي، انطلاقاً من خلفيات تتعلّق بحسابات مذهبية تتوزّع بين حقيبة من هنا واسم من هناك. وفي وقت تميل فيه الأغلبية السياسية في لبنان إلى الاعتقاد بأن لا حكومة في المدى المنظور وأن كُل ما يخرج على لسان المسؤولين من كلام إيجابي، هو مُجرّد أوهام أو أمنيات، يؤكد مصدر سياسي رفيع أن التأليف قد اقترب لكن ضمن شروط فرنسية ـ إيرانية تحت أنظار الولايات المتحدة الأميركية. وبحسب المصادر نفسها فإن "حزب الله" سيكون عرّاب التسوية الحكومية خصوصاً وأن التطورات المحلية المتسارعة على خط استجرار الطاقة والمحروقات من الخارج، أثّرت بقوة على مسار عملية تأليف الحكومة العتيدة.

وبحسب المصادر نفسها، فإن النقاش بين عون وميقاتي كان حتى اليومين الأخيرين، يدور حول توزيع الحصص والحقائب وتحديداً وزارات الداخلية والعدل والشؤون الاجتماعية والطاقة ومن سيكون على رأس هذه الوزارات. كما أن ميقاتي بدأ يُعيد حساباته ويدرس ما اذا كان ترؤسه حكومة من الاختصاصيين غير المستقلين، تضم وزراء حزبيين محسوبين ليس فقط على الفريق الرئاسي بل على "حزب الله" ايضاً، من شأنه أن يشد عصبه الحكومي ام أنه سيعود عليه بالخيبات داخل طائفته وتحديداً من رؤساء الحكومة السابقين الذين يتربصون ميقاتي وينتظرون أي هفوة سياسية يرتكبها لكي يُحملونه تبعات السماح باستهداف الطائفة السُنية وتنازله عن حقوقها.

وفي السياق نفسه، كشف مصدر "عوني" أن لا حكومة في المدى المنظور، لأن فريق المعارضة يحاول تضييع الوقت، ويريد فقط الانتهاء من هذا العهد، لكن ما يجري جريمة في حق لبنان وشعبه. واعتبر أن ميقاتي ينتهج سلوكاً شبيهاً بسلوك الرئيس الحريري ولكن بديبلوماسية، ويعتمد إشاعة أجواء إيجابية في تصاريحه، وكأن الأمور وصلت الى خواتيمها، في حين ان ليس هناك من إرادة للذهاب الى تأليف حكومة، إنما تضييع وقت وصولاً الى تأليف حكومة انتخابات فقط، لأن الحكومة التي ستتألف اليوم يجب ان تحمل عناوين كبرى على رأسها التحقيق الجنائي، بما لا يناسب الفريق الآخر.

من جهته، رأى "لقاء سيدة الجبل" ان استقالة رئيسي الجمهورية ومجلس النواب المؤتمنين بحسب الدستور على سيادة لبنان واستقلالية قراره وديموقراطيته والمساواة بين اللبنانيين، هي نقطة الانطلاق لمواجهة الاحتلال الإيراني للبنان الذي تجسده ميليشيا "حزب الله" وارهاب أجهزته واستباحته الدولة بكل مؤسساتها، بحيث انه يغامر مرة اخرى بجر لبنان الى مواجهة اقليمية وربما دولية خدمة لملالي طهران (قرصنة باخرة المازوت). واعتبر أن الجريمة الكبرى لرئيس الجمهورية هي الاستسلام لهذا المشروع معبداً الطريق لانهيار الدولة وكل مؤسساتها وتعطيل مصالح اللبنانيين وحرمانهم من أبسط الخدمات ووضعهم تحت رحمة وابتزاز زعيم هذه الميليشيا. وقد سقطت بالتالي عنه الشرعية والصدقية وبات ينظر اليه لبنانياً وعربياً ودولياً على انه اصبح معولاً لهدم لبنان.

وختم البيان: لقد أصبح المؤتمر الدولي من أجل مساعدة لبنان على تنفيذ القرارات الأممية 1559 ، 1680 ، و1701 ضرورة سياسية ووطنية ووجودية قصوى لإعادة الشرعية الى الدولة اللبنانية ولاعادة لبنان إلى الشرعيتين العربية والدولية، على قاعدة التمسك باتفاق الطائف بوصفه ضمانة دستورية لكل اللبنانيين، وليس باعتباره نظام حماية او امتيازات لهذه الجماعة أو تلك كما حصل في زمن الاحتلال السوري وكما هو حاصل اليوم في زمن الاحتلال الايراني.


النائب سيزار الملعوف.. الخروج عن القاعدة القواتية.

النائب سيزار الملعوف.. الخروج عن القاعدة القواتية.

السيد حسن نصرالله والسفن الإيرانية العابرة.

السيد حسن نصرالله والسفن الإيرانية العابرة.