تفاصيل الخبر

الجزائر تتوقع نمواً اقتصادياً بـ4.4 في المئة نهاية السنة الجارية

27/10/2021
رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن.

رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن.


قال رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن إن التوقعات تفيد بتحسن أهم المؤشرات الاقتصادية والمالية للجزائر مع نهاية السنة الجارية.

وأرجع بن عبد الرحمن هذا التحسن إلى نمو نشاط قطاع النفط والغاز بأكثر من 10 في المئة ، بعد انكماش كبير في السنة الماضية.

وخلال عرضه مشروع قانون المالية لسنة 2022 أمام البرلمان، أوضح بن عبد الرحمن أن توقعات الإغلاق لسنة 2021 تشير إلى تسجيل نمو اقتصادي بـ4.4 بالمئة، مقابل انكماش بـ 4.9 في المئة سنة 2020.

وبخصوص قيمة صرف العملية المحلية، أوضح بن عبد الرحمن أن سعر الصرف سيبلغ في المتوسط 135 دينار لكل دولار نهاية 2021، مقابل 126.8 دينار لكل دولار سنة 2020.