تفاصيل الخبر

نبيلة عبيد لا تتقاضى أجراً... والانتقادات تطالها بسبب سعد لمجرد!

16/06/2022
الفنانة نبيلة عبيد.

الفنانة نبيلة عبيد.

يجري المخرج محمد تركي العمل على قدم وساق لتسجيل عدد من الحلقات قبل انطلاق برنامج "مع نبيلة" للفنانة نبيلة عبيد داخل إذاعة القاهرة الكبرى.

وقد كشف تركي أن البرنامج الجديد ستقدمه نبيلة عبيد تطوعاً بدون أن تتقاضي مليماً واحداً، وهو ما يعكس حبها للإذاعة المصرية مضيفاً: "هذا البرنامج سيكون إهداء لروح سمير صبري وهو مشروع تأخر كثيراً منذ فترة وحتى إن نبيلة عبيد في أول حلقة بالبرنامج ستسرد تفاصيل كيف جاءت فكرة هذا البرنامج، وأنا أؤكد أنها كانت من كبار متابعي برنامج سمير صبري على الإذاعة وكانت ترسل لي رسالة بعد كل حلقة وتطلب مني إرسال لينكات وروابط بعض الحلقات لتحتفظ بها".

 وعن بداية علاقته بها قال: "علاقتي بنبيلة عبيد بدأت عندما سجلت معها أول حلقة في احتفال السفارة المغربية بالعيد القومي للمغرب منذ 3 سنوات ومن وقتها وأنا على تواصل معها بشكل شخصي وكان من المفترض أن أقدم هذا البرنامج بجانب عملي في برنامج "ذكرياتي" مع الفنان سمير صبري، ولكن الخطوة تأجلت، فكانت تتواصل معي كل يوم بعدها من أمريكا".

من ناحية اخرى، أثارت النجمة نبيلة عبيد جدلاً كبيراً خلال الساعات الماضية، بعدما أعلنت موافقتها على التعاون مع الفنان المغربي سعد لمجرد، والظهور معه في كليب غنائي، بعد أن اختارها لتكون بطلة لأحد أعماله، حيث انتقد الإعلامي المصري محمد الغيطي، هذا الأمر. 

وعبّر الغيطي خلال برنامجه المذاع عبر قناة "الشمس" عن استيائه من موافقة الفنانة المصرية الكبيرة على الظهور مع لمجرد لانها نجمة مصر الأولى ولها تاريخ كبير وعليها أن تبتعد عنه لأن سمعته سيئة في العالم بأكمله، بسبب تورطه في قضايا تحرش واغتصاب، محذراً إياها من أن تجعل اسمها مقترناً به.

وكان لمجرد واجه أزمة كبير بعدما أعلن الحساب الرسمي لمدينة الثقافة والفنون "سندباد لاند"، وهي الجهة المنظمة لحفلته في بغداد مؤخراً عن إلغاء الحفلة قبل إقامتها بساعات، بعدما واجهت أزمة كبيرة، قررت على إثرها إلغاء الحفلة، بعد هجوم فئة معينة على بوابات المدينة، معلنين اعتراضهم وقاموا بأداء الصلاة أمام مكان الحفلة، وحاصروه، اعتراضاً عليه بسبب تورطه في قضايا تحرش واغتصاب، وكذلك سجلوا رفضهم إقامة حفلات غنائية بالعراق. 

وانطلقت "هاشتاغات" تطالب عبر التواصل الاجتماعي، بعدم دخول لمجرد العراق، معربين عن رفضهم له.