تفاصيل الخبر

الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.
الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.
01/01/1970

الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون: العلاقات الجيدة مع "ماكرون" خففت التشنج وهناك جماعات ضغط للتشويش

 أوضح الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في تصريح مساء يوم الاثنين الماضي ، بأن العلاقات الجيدة مع الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" خففت التشنج، مشيراً إلى وجود جماعات ضغط للتشويش، مشدداً على أنه لن تكون هناك علاقات طيبة على حساب ملفات الذاكرة والتاريخ.

 وكانت الرئاسة الجزائرية قد اعلنت أن الرئيسين الجزائري تبون والفرنسي "ماكرون" اتفقا خلال اتصال هاتفي في الشهر الماضي على دفع وتيرة التعاون بين البلدين وتقريب وجهات النظر حول بعض الملفات، ومن بين هذه الملفات "مصالحة الذاكرة" حول الاستعمار الفرنسي وحرب الاستقلال الجزائرية.