تفاصيل الخبر

"أوباما" يحضّ العالم على الوقوف بحزم ضد المجلس العسكري في ميانمار

28/04/2021
الرئيس الأميركي الأسبق "باراك أوباما" في لقاء قديم مع الزعيمة "أونغ سان سو تشي".

الرئيس الأميركي الأسبق "باراك أوباما" في لقاء قديم مع الزعيمة "أونغ سان سو تشي".


 حضّ الرئيس الأميركي الأسبق "باراك أوباما" جميع الدول على الوقوف بحزم ضد المجلس العسكري الانقلابي في ميانمار، مبدياً تضامنه مع المحتجين المطالبين بالديموقراطية محذراً في الوقت ذاته من تحول البلاد الى دولة فاشلة، وقال في بيان إن اهتمام العالم يجب ان يبقى على ميانمار، ولقد روّعني العنف المفجع ضد المدنيين ، مشيراً الى انه استلهم من الحركة الوطنية التي تمثل صوت الشعب.

ورأى "أوباما" انه من الواضح أن الجهود غير الشرعية والوحشية التي يبذلها الجيش لفرض إرادته بعد عقد من الحريات (..) لن يقبلها الشعب أبداً وينبغي أن لا يقبلها العالم بأسره، مؤيداً 

جهود الولايات المتحدة ودول أخرى لفرض عقوبات على الجيش في محاولة لاستعادة الديموقراطية، وقال: على جيران ميانمار الاعتراف بأن نظاماً قاتلاً يرفضه الشعب لن يؤدي إلا إلى مزيد من عدم الاستقرار والأزمات الإنسانية وخطر التحول نحو دولة فاشلة.

 يذكر أن الزعيمة البورمية "أونغ سان سو تشي" أوقفت في الأول من شباط (فبراير) الماضي أثناء الانقلاب، ولم تظهر في العلن مذاك وتخضع للإقامة الجبرية في نايبيداو.