تفاصيل الخبر

هيئة المحلفين في مينيابوليس تدين الشرطي قاتل "جورج فلويد" بالإجماع و"بايدن" يدعو لإصدار الحكم الصحيح ويصف عائلة الضحية بأنها طيبة

21/04/2021
الرئيس الأميركي "جو بايدن".

الرئيس الأميركي "جو بايدن".


 دانت هيئة محلفين في مينيابوليس الاميركية يوم الثلاثاء الماضي، بالإجماع الشرطي السابق "ديريك شوفين"، بجريمة القتل، بعدما تسبب في موت المواطن ذي الأصول الإفريقية "جورج فلويد" خنقاً، في 25 أيار (مايو) الماضي، بعدما وطأ بقدميه على عنقه لأكثر من تسع دقائق، حتى لفظ أنفاسه.

واحتاجت هيئة المحلفين المختلطة عرقياً، والمكونة من سبع نساء وخمسة رجال في مدينة مينيابوليس إلى أقل من يومين، بعد انتهاء جلسات المحاكمة التي استمرت ثلاثة أسابيع، للتوصل إلى قرار بالإجماع بأن الشرطي الأبيض مذنب بالتهم الثلاث الموجهة إليه.

وشوهد شوفين في تسجيل مصور في 25 ايار(مايو) 2020 وهو جاثم على رقبة  "فلويد" لأكثر من تسع دقائق بينما استلقى الرجل ذو الأصول الأفريقية البالغ 46 عاماً على بطنه في الشارع وهو يقول: لا يمكنني التنفس.

ويتوقع أن يقضي شوفين البالغ 45 عاماً سنوات طويلة وراء القضبان في قضية مقتل "فلويد" الذي تسبب فيديو وثق لحظاته الأخيرة في احتجاجات عارمة حول العالم ضد غياب العدالة العرقية وقسوة الشرطة.

وفي هذا السياق دعا الرئيس الأميركي "جو بايدن" إلى إصدار الحكم الصحيح في المحاكمة ، واصفاً القضية المعروضة الآن أمام هيئة محلفين في مينيابوليس بأنها عبء ثقيل، وقال إنه ما كان سيتحدث علانية لو لم تكن هيئة المحلفين معزولة عن الجمهور حتى تتوصل إلى قرار، مشيراً إلى أنه تكلم مع أسرة "فلويد" عبر الهاتف وقال: لا أستطيع إلا أن أتخيل الضغط والقلق اللذين تشعر به، لذلك انتظرت عزل هيئة المحلفين واتصلت.

ووصف "بايدن" عائلة "فلويد" بأنها طيبة وهي تدعو إلى السلام والهدوء، بغض النظر عن الحكم، وقال: أنا أصلي حتى يكون الحكم هو الحكم الصحيح الذي أعتقد أنه يشكل عبئاً ثقيلاً، من وجهة نظري.


الشرطي"ديريك شوفين" يجثو على رقبة الضحية "جورج فلويد".

الشرطي"ديريك شوفين" يجثو على رقبة الضحية "جورج فلويد".