تفاصيل الخبر

الملك سلمان: ندعو المسلمين لنبذ الخلافات والفرقة وتحكيم لغة العقل

14/04/2021
الملك سلمان مترئساً جلسة مجلس الوزراء عبر الاتصال المرئي.

الملك سلمان مترئساً جلسة مجلس الوزراء عبر الاتصال المرئي.

 دعا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز المسلمين لنبذ الخلافات والفرقة وتحكيم لغة العقل، وقال في كلمته للمواطنين والمقيمين وعموم المسلمين بمناسبة حلول شهر رمضان: يحل علينا الشهر المبارك والعالم يعاني من جائحة ‫"كورونا"، ونشكر الله على الجهود العلمية باكتشاف اللقاحات للوقاية من الوباء.‬‬‬‬‬‬

وأشار الملك سلمان إلى أن الجهود الكبيرة التي قامت بها ‫السعودية‬ نجحت في التصدي للجائحة، مبدياً الاعتزاز بإجراءات المملكة والتقنيات الحديثة المتخذة لسلامة قاصدي الحرمين الشريفين، داعياً الجميع للالتزام بالإجراءات الوقائية والتقدم للحصول على اللقاح، مقدماً شكره للجنود المرابطين من منسوبي القطاعات العسكرية، وسائلاً الله أن يكون هذا الشهر الفضيل خيراً للمسلمين والعالم.‬‬‬‬‬‬

وترأس الملك سلمان جلسة مجلس الوزراء عبر الاتصال المرئي، توجه‏ في مستهلها  للمولى سبحانه وتعالى، بالحمد والشكر، على ما منّ به على جميع المسلمين، من بلوغ ‏شهر رمضان المبارك، شهر القرآن والرحمة والغفران، سائلاً الله أن يوفقهم للصيام والقيام وسائر الطاعات، وأن ‏يتقبل من قاصدي الحرمين الشريفين نسكهم وعباداتهم، معرباً عن الشكر والتقدير لإخوانه قادة الدول الشقيقة، وللمواطنين والمقيمين في المملكة، على ‏تمنياتهم الطيبة ودعواتهم الصادقة، بمناسبة حلول شهر رمضان، داعياً الله - عز وجل - أن يتقبل من الجميع ‏صالح الأعمال، وأن يكشف جائحة كورونا عن بلاد المسلمين وبلدان العالم، وأن يعيد هذه المناسبة على الأمة ‏الإسلامية بالخير والبركة والمزيد من الأمن والاستقرار‎، موجهاً أجهزة الدولة بتكثيف وتضافر الجهود وتكاملها لتقديم ‏أفضل الخدمات لضيوف الرحمن والسهر على راحتهم، والحرص على سلامتهم وأمنهم‎.‎

وأوضح وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد القصبي، ان ‏مجلس الوزراء تطرق إثر ذلك، إلى ما تشهده المملكة من نهضة تنموية واقتصادية متسارعة على الأصعدة ‏كافة وفق خطط وبرامج (رؤية 2030 )، وما يندرج تحتها من مبادرات في قطاع الطاقة المتجددة، مباركاً في ‏هذا السياق ما أعلنه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، عن مشروعات جديدة تمثل أجزاءً جوهرية من ‏الدور الريادي للمملكة تجاه القضايا الدولية المشتركة، وتجسد الجهود الرامية إلى التوطين وتعزيز المحتوى ‏المحلي، وتمكين صناعة مكونات إنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح محلياً، لتصبح المملكة خلال الأعوام ‏العشرة القادمة مركزاً عالمياً للطاقة التقليدية والمتجددة وتقنياتها‎.

واستعرض المجلس، تطورات جائحة "كورونا" على النطاقين المحلي والدولي، وآخر الإحصاءات والمؤشرات، وما ‏سجلته حملة التطعيم من تجاوز جرعات اللقاح لأكثر من ستة ملايين جرعة عبر أكثر من 587 مركزاً في ‏مختلف مناطق المملكة، وكذلك أعمال الرصد والمتابعة، والتقييم المستمر للإجراءات الوقائية‎.

وتناول مجلس الوزراء، عدداً من الموضوعات حول مستجدات الأحداث وتطوراتها على الساحات العربية ‏والإقليمية والدولية، والجهود المبذولة لتعزيز السلام والاستقرار والتنمية في المنطقة والعالم.‏