تفاصيل الخبر

مجلس السيادة الانتقالي يرحب بالمبادرة الأممية لتسهيل الحوار بين السودانيين

12/01/2022
الناطقة باسم مجلس السيادة الانتقالي في السودان سلمى عبد الجبار.

الناطقة باسم مجلس السيادة الانتقالي في السودان سلمى عبد الجبار.


رحب مجلس السيادة الانتقالي في السودان بمبادرة الأمم المتحدة لتسهيل الحوار بين السودانيين، ودعا إلى إشراك الاتحاد الإفريقي لإسناد المبادرة، والمساهمة في إنجاح جهود الحوار السوداني.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الدوري في القصر الجمهوري، حيث قدمت اللجنة المكلفة من المجلس للتشاور مع القوى السياسية وتجميع المبادرات، تقريراً حول جهودها خلال الفترة الماضية.

وقالت الناطقة الرسمية باسم المجلس سلمى عبد الجبار، إن المجلس دعا إلى ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة تسيير أعمال "لسد الفراغ التنفيذي"، كما قبل استقالة عبدالله حمدوك من منصب رئيس الوزراء.

ونقلت صفحة المجلس عن عبد الجبار أن المجلس "أكد على أن حرية التعبير والتظاهر حق مكفول للجميع" ودعا إلى الالتزام بالسلمية.

وكان المبعوث الأممي إلى السودان "فولكر بيرتس" أعلن في وقت سابق أن المؤسسة العسكرية السودانية غير معترضة على المبادرة التي طرحتها البعثة لحل الأزمة في البلاد، مشيراً الى ان البعثة الأممية إلى السودان ستجري مشاورات منفصلة مع جميع الأطراف السودانية الفاعلة لتقريب وجهات النظر.