تفاصيل الخبر

"جونسون": "نحن فخورون جداً بعلاقتنا مع فرنسا وحبنا لها لا يقهر

22/09/2021
رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون".

رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون".

أكد رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون" سعيه إلى تهدئة التوتر في العلاقات مع فرنسا على خلفية أزمة إلغاء صفقة الغواصات الفرنسية الموقعة مع الجيش الأسترالي وقال في تصريح صحافي وهو في طريقه إلى نيويورك، فجر الأحد الماضي ، حسبما نقلته وكالة "بلومبرغ": "نحن فخورون جداً بعلاقتنا مع فرنسا. حبنا لفرنسا لا يقهر"، كاشفاً ان بريطانيا وفرنسا تعملان في عمليات عسكرية مشتركة في مالي ودول البلطيق كما تتشاركان في برنامج محاكاة للتجارب النووية.

يذكر أن الرئيس الأميركي "جو بايدن" و"جونسون"، ورئيس الوزراء الأسترالي "سكوت موريسون" قد اصدروا بياناً مشتركاً أعلنوا فيه عن إقامة شراكة جديدة في مجالي الدفاع والأمن أطلق عليها اسم "AUKUS"، وسيتمثل المشروع الأول في إطارها ببناء غواصات نووية للأسطول الحربي البحري لأستراليا.

ودخلت العلاقات بين فرنسا من جهة والولايات المتحدة وأستراليا من جهة أخرى إلى فترة أزمة مفتوحة حيث ألغت الحكومة الأسترالية بإقامة هذه الشراكة الجديدة صفقة بقيمة 40 مليار دولار لشراء غواصات فرنسية وقررت استبدالها بأخرى أميركية تعمل بالوقود النووي، ما دفع فرنسا إلى وصف الأمر بأنه "خيانة وطعنة في الظهر" و"قرار على طريقة" الرئيس الأميركي السابق "دونالد ترامب".

 من جانب آخر ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن "جونسون" أكد للمرة الأولى أن لديه الآن ستة أطفال، حيث جاء تأكيده بعد تكهنات طويلة لوسائل الإعلام البريطانية حول عدد أطفاله بالضبط، وقد صرح مراراً أنه لن يناقش حياته الشخصية وأطفاله.

وفي حوار مع صحافيين من شبكات مختلفة، رد "جونسون" على سؤال لتأكيد ما إذا كان لديه بالفعل ستة أطفال في الوقت الحالي بالقول "نعم".

وفي أيار (مايو) الماضي أصبح معروفاً أن "جونسون" وخطيبته "كاري سيموندز" تزوجا في حفل سري وأنجبا طفلاً بالفعل، وقبلها في نهاية نيسان (أبريل 2020)  أنجبا ابناً اسمه "ويلفريد"،  بالإضافة إلى ذلك لدى "جونسون" أربعة أطفال بالغين من الزواج من المحامية "مارينا ويلر".