تفاصيل الخبر

"ترامب": إدارة "بايدن" نقلت إرهابيين إلى الولايات المتحدة من أفغانستان

15/09/2021
الرئيس الأميركي السابق "دونالد ترامب".

الرئيس الأميركي السابق "دونالد ترامب".


 انتقد الرئيس الأميركي السابق "دونالد ترامب" إجلاء إدارة الرئيس "جو بايدن" الأفغان إلى الولايات المتحدة دون إجراءات كافية للتأكد من هوياتهم، وعبر عن قلقه إزاء إجلاء إرهابيين، وقال في حديث لقناة "فوكس نيوز"، إنه لم تكن هناك حرب، بغض النظر عن الانتصار أو الخسارة أو التعادل، وأنتم تنقلون الجميع إلى بلادكم... وهذا عدد كبير من الناس وهناك كلفة باهظة الآن، ويدور الحديث عن مليارات الدولارات.

وحذر "ترامب" من خطر محتمل على الأمن القومي الأميركي جراء استقبال الأفغان على الأراضي الأميركية، وقال إن إعادة التوطين هو الأمر الأسوأ ولم يكن هناك أي تأكد... وهذه قد تكون مجموعة من الأشخاص الشرسين لأنهم تمكنوا من ركوب الطائرة بالقوة، متسائلاً: هل يعني ذلك أن هناك إرهابيين؟ بالطبع.

وأضاف: أخذوا بعض الأشخاص السيئين على متن تلك الطائرات ووزعوهم على العالم، وكلهم يأتون إلى الولايات المتحدة، لأن باقي العالم رفض استقبالهم... ويعتزم باقي العالم إرسالهم إلى الولايات المتحدة وسيطلبون منا أموالاً هائلة مقابل مساعدتهم لنا، وهذا أمر لا نهاية له.

وفي سياق متصل يعتقد غالبية أعضاء الحزب الجمهوري أن "ترامب"، يجب أن يكون زعيم الحزب، لكنهم منقسمون حول ما إذا سيكون ترامب مرشحاً قوياً إذا قرر الترشح لانتخابات 2024.

وبحسب استطلاع للرأي أجرته شبكة CNN بالتعاون مع شركة SSRS، فإن 63 في المئة من الجمهوريين والمستقلين ذوي الميول الجمهورية يعتقدون أن "ترامب" يجب أن يكون زعيم الحزب الجمهوري، بينما قال 37 في المئة إنه لا ينبغي له ذلك.

وعما إذا كانوا يعتقدون أن الحزب له فرصة أفضل للفوز بالبيت الأبيض في عام 2024 مع "ترامب" أو مرشح آخر، قال 51 في المئة من المشاركين في الاستطلاع إن الحزب ستكون لديه فرصة أفضل للفوز بالرئاسة في عام 2024 مع ترامب كمرشح، مقارنة بـ49 في المئة من الجمهوريين الذين قالوا إن الحزب ستكون لديه فرصة أفضل مع شخص آخر.

يذكر أنه في اذار (مارس) 2019، قال 78 في المئة من المستطلعين إن للجمهوريين فرصة أفضل للفوز بالبيت الأبيض في عام 2020 مع "ترامب" كمرشح للحزب، بينما قال 17 في المئة فقط إن الحزب الجمهوري ستكون لديه احتمالات أقوى مع شخص آخر.