تفاصيل الخبر

الرئيس البرازيلي: أمامي 3 خيارات لمستقبلي إما السجن أو الموت أو الانتصار

01/09/2021
الرئيس البرازيلي "جاير بولسونارو".

الرئيس البرازيلي "جاير بولسونارو".

 أشار الرئيس البرازيلي "جاير بولسونارو"، خلال زيارة إلى مدينة غويانيا في وسط البلاد، إلى أنّ "أمامي ثلاثة اختيارات لمستقبلي، وهي أن أُسجن أو أَموت أو انتصر"، لافتاً في وقت لاحق إلى أنّ "الخيار الأوّل غير قائم، وأنا أفعل اللّازم ولا أدين بأيّ شيء لأحد". وأكّد أنّ "لا أحد هنا على وجه الأرض سيُرهبني".

وواجه "بولسونارو"، انتكاسة في الأسبوع الماضي، عندما رفض رئيس مجلس الشيوخ البرازيلي "رودريغو باشيكو"، طلبه لبدء إجراءات عزل ضدّ القاضي ألكسندر "دي مورايس"، أحد القضاة الأحد عشر في المحكمة الاتحادية العليا وعضو المحكمة العليا للانتخابات.

وبدأ الخلاف منذ عدّة أشهر عدة، ولاسيّما بسبب تشكيك "بولسونارو" في شرعيّة نظام التصويت الإلكتروني البرازيلي، المعمول به منذ عام 1996، وهدّد بعدم قبول نتائج الانتخابات الرئاسية المقرَّرة العام المقبل. وفتحت المحكمة العليا تحقيقات عدّة ضدّ رئيس البلاد.