28 October,2020

مطارد "تايلور سويفت" وراء القضبان

اعداد يحيى هادي

تايلور سويفت

حكم قاض في إحدى المحاكم الفيديرالية في ناشفيل عاصمة ولاية تينيسي، على “تكساس إريك سواربريك” بالسجن لمدة 30 شهراً بعدما أقرّ بمطاردة النجمة العالمية “تايلور سويفت” وإرسال رسائل تهديد إلى شركة إنتاج أعمالها السابقة “بيغ ماشين ريكوردز”.

 ووفقاً لموقع “فوربس” كان “سواربريك” قد أرسل الى شركة الانتاج حوالى 40 رسالة بريد إلكتروني صنفت بأنها عنيفة وتشكل تهديداً لـ”سويفت”، وسجن ثم اطلق سراحه، ثم واصل الاتصال بالشركة بعد إطلاق سراحه، وأعرب عن رغبته في اغتصاب “سويفت” وقتلها، وقال إنه سيقتل نفسه وموظفي الشركة.

 يذكر أن “سويفت” كانت قد تحدثت سابقاً عن تجربتها مع الذين يطاردونها في مقال لمجلة “إيل”، فقالت: “استمر خوفي من العنف على حياتي الشخصية. وأنا دائماً أحمل صندوق إسعافات أولية من الدرجة العسكرية، وهي مخصصة لطلقات نارية أو طعنات”.