5 August,2020

"ليوناردو دي كابريو" منقذ الغوريلا !

 اعداد يحيى هادي

 

ليوناردو دي كابريو

 يعد الممثل والنجم السينمائي العالمي “ليوناردو دي كابريو”، أحد أهم النجوم الذين يدافعون عن البيئة وكوكب الأرض على حد سواء، فقد استخدم شهرته لرفع مستوى الوعي للنشاط البيئي والحيوانات المنقرضة، وهو ما دفعه إلى العمل على فيلم وثائقي تدور أحداثه في الكونغو لتسليط الضوء على إحدى المهمات الصعبة الذي يقوم بها حراس أحد أنواع الغوريلا المهددة بالانقراض، في فيلم  “فيرونغا” وهو اسم محمية طبيعية تبلغ مساحتها 7800 كم مربع تقع شمال أفريقيا وتعيش فيها الغوريلا، كما اتفق مع “باري جينكيز” مؤلف فيلم “مونلايت” الشهير من أجل كتابة الفيلم الوثائقي.

 وكشف “دي كابريو” أن هذا الفيلم هو رسالة إلى أهالي الحراس الذين سقطوا في مهمات بطولية وهم ينقذون تلك الغوريلا من الموت والانقراض، وبالتالي سيسعى من خلال الفيلم إلى التعرّض إلى كيفية دعمهم.

 يذكر أن نجم هوليوود الحائز جائزة الأوسكار، يعد اليوم أحد أبرز النشطاء في مجال البيئة عالمياً، وقد تم تعيينه مبعوثاً للأمم المتحدة لمكافحة التغير المناخي منذ عام 2014. وهو من أكثر المتبرعين لدعم قضايا البيئة والتصدي لتغير المناخ على مستوى العالم.