4 March,2021

بوتفليقة: الجزائر ما زالت تنتظر معارك أخرى تتعلق بالاقتصاد وتعميق الديموقراطية!

أكد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أن الجزائر وبالرغم من الإنجازات التي حققتها ما زالت تنتظرها معارك أخرى تتعلق بتنويع الاقتصاد وتعميق الديموقراطية والحفاظ على الاستقلال الوطني، وقال في رسالة له بمناسبة إحياء الذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الجزائرفي الأسبوع الماضي: <رغم كل الإنجازات والخطوات التي قطعتها بلادنا، ما زالت تنتظرنا معارك أخرى يجب أن ننتصر فيها، منها معركة تنويع الاقتصاد الوطني لكي نتحرر من التبعية المفرطة للمحروقات، ومعركة تعميق الديمقراطية وترقية الحس المدني لكي نستفيد من تعدد آرائنا، ولكي نعالج جميع النزاعات بطرق حضارية، ومعركة الحفاظ على الاستقلال الوطني وعلى سيادة القرار الجزائري في عالم مضطرب ومتقلب>، كاشفاً أن هذه المعارك <تثقل كاهل بلادنا مثل غيرها من بلدان العالم، معارك تتطلب منا الاقتداء بالأسلاف الأمجاد، و تتطلب القيام بالعمل المشروع بالاعتماد على كل قدرات الجزائر التي ما زالت تنتظر توظيفاً أفضل>، مؤكداً أن هذا اليوم <فرصة أخرى لكي نجدد جميعاً تحية الإكبار لجيشنا الوطني الشعبي وقوات أمن بلادنا، ولكي نترحم على أرواح شهداء الواجب الوطني>.