سـالكة وآمنـة مـع ربـيكا أبـو ناضـر!

  بقلم وليد عوض   زمان الثمانينات لمع نجم إذاعي واسع الثقافة والمعلومات هو المرحوم شريف الأخوي ابن الجنوب، فكان البوصلة التي يهتدي بها الجالسون وراء مقود السيارة، والموظفون الذين كانوا يريدون العودة الى بيوتهم. وكانت عبارة <سالكة وآمنة> ...