19 September,2018

”8 آذار“ تتمنى على عون دعم عودة سوريا الى الجامعة العربية

  

علي قانصوأكد مصدر رفيع في قوى <8 آذار> ان هذه القوى في صدد التمني على رئيس الجمهورية العماد ميشال عون دعم أي مقترح يقدم خلال انعقاد القمة العربية في البحر الميت في الأردن في 29 آذار (مارس) الجاري، بإعادة سوريا الى جامعة الدول العربية وإلغاء القرار الذي قضى بتعليق عضويتها.

وأشار المصدر الى ان الظروف التي أدت الى اتخاذ جامعة الدول العربية هذا القرار في بداية الأحداث في سوريا، تبدلت اليوم بعدما أصبحت المواجهة بين النظام السوري والتنظيمات الارهابية مثل <داعش> و<جبهة النصرة>، والتي تشترك الدول الكبرى في مواجهتها أيضاً على أرض سوريا والعراق على حد سواء، ما يعني ان المعركة لم تعد بين النظام ومعارضيه السوريين، بل بين النظام والارهابيين.

ولفت المصدر الى ان مثل هذا الطلب لن يكون المقصود منه <احراج> الرئيس عون بل التمني عليه ان يكون موقف لبنان مؤيداً لمثل هذا الطرح وليس مطلوباً أن يبادر هو الى تقديمه.

تجدر الإشارة الى ان رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي الوزير علي قانصوه كان تمنى، خلال احتفال أقيم لمناسبة ذكرى ولادة أنطون سعادة، أن يكون صوت الرئيس عون مع أصوات الرؤساء العرب في المطالبة بإعادة مقعد سوريا في الجامعة العربية الى أصحابه، مع قرار برفع الحصار عن سوريا.