26 September,2018

هل تغادر صافيناز مصر أم تمكث وراء القضبان؟

 

 

الراقصة-صافيناز2 قال محامي السفارة الروسية في مصر زكريا إسماعيل، إن الراقصة الأرمينية صافيناز صدر ضدها حكم بالحبس 6 أشهر، وكفالة 5 آلاف جنيه، لاتهامها بالرقص بدون ترخيص، مؤكداً أن الراقصة مصيرها الحبس أو الترحيل خارج البلاد، مؤكداً أن الأزمة كبيرة بالنسبة لها، فليس لديها تصاريح عمل داخل مصر.

وأضاف إسماعيل أن مدير أعمال الراقصة أكد في مؤتمر صحفي سابق، عقب إحالتها إلى المحكمة في قضية إهانة العلم المصري، أنها ستدشن شركة إنتاج فني تسمى <عروس البحر>، ولم يتم تنفيذ ذلك القرار، ولم تُفتح الشركة حتى الآن، لافتاً إلى أنه يدمر صافيناز فنياً.

 وأكد إسماعيل أنه لا يوجد تصاريح عمل بالنسبة للراقصة، وهذا غير قانوني، ومدير أعمالها هو المتسبب فيما يحدث لها، لعدم تصرفه بطريقة صحيحة، وإغراقها حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن، مشيراً أن هناك قانوناً مصرياً لا بد على المقيمين داخل مصر من جنسيات الراقصة-صافيناز4أخرى احترام ذلك القانون، والسفارة بعيدة تماماً عن موضوع القضية.

وقد تقدم محامي صافيناز باستئناف على قرار حبسها أمام المحكمة، ودفع الكفالة المقررة قانوناً، على أن تحدد المحكمة جلسة للنظر في الاستئناف المقدم، وحضور صافيناز سيكون وجوبياً، ولا بد من حضورها أمام القاضي وتجلس خلف القضبان، وإلا أيدت المحكمة القرار السابق بالحبس.