13 November,2018

هــل يتخــذ ”تــرامب“ قــراره حـول إدراج  كوريـا الشماليــة في قائمــة الإرهــاب؟

 

دونالد-ترامب-aسيعلن الرئيس الاميركي <دونالد ترامب> في الأسبوع المقبل قراره بشأن ما إذا كان سيضع كوريا الشمالية على القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب كما ذكرت المتحدثة باسم البيت الابيض  <سارة ساندرز> يوم الجمعة الماضي ، في وقت أعلن وزير الدفاع الأميركي <جيمي ماتيس> أنه يرى إمكانية لبدء مفاوضات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، بشرط وقف بيونغ يانغ برنامجيها النووي والباليستي، حيث قال في تصريح صحافي: <إذا أوقفوا تجاربهم وأوقفوا تطوير البرنامجين النووي والصاروخي ستكون هناك إمكانية للمفاوضات>.

الى ذلك قال رئيس هيئة الأركان المشتركة في القوات المسلحة الأميركية الجنرال <جوزيف دانفورد> ان تفوق الولايات المتحدة العسكري يتراجع تدريجياً أمام قدرات روسيا والصين، مشيراً الى إن روسيا والصين ارتكزتا في السنوات الأخيرة على تعزيز قوتهما في مجال الحرب الراديو إلكترونية والقدرات السيبرانية والتصدي للأقمار الصناعية والصواريخ المجنحة المضادة للسفن والصواريخ الباليستية بهدف منع الولايات المتحدة من تمديد قوتها على منطقة المحيط الهادئ وأوروبا، معتبراً أن <روسيا خلال السنوات الماضية استفادت من نفوذها السياسي ووسائل الضغط الاقتصادي والعمليات المعلوماتية والسيبرانية، فضلاً عن قدراتها العسكرية، من أجل الدفاع عن مصالحها في سياق المواجهة الصدامية مع الولايات المتحدة>.

ودعت وزارة الخارجية الاميركية مواطنيها الموجودين في اوروبا خلال موسم احتفالات نهاية السنة إلى الحذر بسبب تهديد إرهابي متزايد، موضحة أن هذا التحذير للمسافرين إلى أوروبا الذي كان قد أصدر أيضاً خلال السنوات الأخيرة، سيكون ساري المفعول حتى نهاية كانون الثاني (يناير )المقبل.