22 November,2018

هذا ما ستبحثه القمة العربية في الكويت سوريا أولاً ثم الأمن الغذائي العربي

 4  تحضيرات دولة الكويت للقمة العربية في الكويت يوم الثلاثاء 25 آذار (مارس) الجاري قائمة على قدم وساق، برئاسة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح العائد بكامل العافية من رحلة علاج الى الولايات المتحدة. وأعلن أمين عام الجامعة العربية الدكتور نبيل العربي أن جدول أعمال القمة يتضمن أسباب تعقّد الملف السوري بعد معضلة الاشتباك العسكري بين الطرفين واستعادة النظام السوري مواقع كانت تحت سيطرة المعارضة ومنها بلدة <يبرود> ومنطقة القلمون، وأهمية اقناع روسيا برفع الحماية عن النظام السوري، وسحب إيران لعناصر الحرس الثوري من سوريا، مشيراً الى ان هذا ما حاول الأخضر الابراهيمي المبعوث العربي والأممي عمله خلال زيارته الأخيرة لطهران.

   وأضاف العربي: <إن الجامعة العربية عملت ومنذ وقت مبكر على ترسيخ الحل السلمي والحل العربي الذي خرج الى النطاق الدولي، ثم تعثر بسبب عرقلة روسيا للحل بـ<الفيتو> في مجلس الأمن، وتعطيل الولايات المتحدة للحل في فلسطين>.

   ولفت العربي الى أن القضية الفلسطينية ما زالت تمثل القضية المركزية والمحورية للأمة العربية، خاصة في ظل ما تقوم به اسرائيل من ممارسات تشكل تحدياً للنظام الدولي وللشرعية الدولية وللأمم المتحدة، وان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيطلع القادة العرب على نتائج لقائه بالرئيس الأميركي <باراك أوباما> في البيت الأبيض.

   كذلك أعلن العربي انه سيجري عرض تقرير على القمة العربية يتعلق بمبادرة الرئيس السوداني عمر حسن البشير التي طرحها على قمة الدوحة في العام الماضي، وتتركز على تحقيق الأمن الغذائي العربي وسد الفجوة التي تتزايد يوماً بعد يوم، بالاضافة الى إنشاء آلية للتنسيق مع المنظمات الاقليمية والعالمية في مجال تقديم العون والمساعدات الانسانية، وتقرير عن مشروع عربي عملاق يتصل بالطاقة الجديدة والمتجددة.

   وبطبيعة الحال، وبمداخلة من الرئيس ميشال سليمان، لن يغيب ملف النازحين السوريين الى لبنان عن قرارات هذه القمة.