19 February,2020

هدية ”قيّمة“ عوّضت عن زيارة باسيل للوزير المعلم في المستشفى

4 برر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل سبب عدم زيارته نظيره السوري وليد المعلم في مستشفى الجامعة الأميركية للاطمئنان إليه بعد اجرائه جراحة القلب المفتوح، بعدم تطابق مواعيده مع الفترة الزمنية التي يتمكن خلالها الوزير المعلم من استقبال عواده بعد الجراحة التي أجريت له. وقال الوزير باسيل ان سفره الى الخارج الذي كان مبرمجاً قبل دخول الوزير المعلم الى المستشفى حال دون قيامه بالزيارة التفقدية، وهو استعاض عن هذه الزيارة بارسال هدية قيّمة الى الوزير المعلم مع تمنيات بالشفاء العاجل.

     وذكر باسيل ان لا داعي للتفسيرات التي أعطيت لعدم عيادته الوزير السوري في مستشفى الجامعة الأميركية <لأننا قمنا بالواجب وفقاً للأصول>، لافتاً الى انه عندما كان قادراً على زيارة المستشفى، لم يكن الوزير المعلم <جاهزاً> لاستقبال عواده بعد جراحة القلب المفتوح.