20 September,2018

"ميسي" يفوز بجائزة الكرة الذهبية للمرة الخامسة

image

حصل الأرجنتيني “ليونيل ميسي” نجم برشلونة، على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2015، التي يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ومجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية سنوياً.
وتسلم الساحر “ميسي” الجائزة من يد النجم البرازيلي “كاكا” وذلك في الحفل الذي أقيم الاثنين في مدينة زيوريخ السويسرية، وكان الغائب الأكبر عن هذا الحدث رئيس الفيفا المستقيل والموقوف السويسري “جوزيف بلاتر” بعد أن دأب على تسليم الجائزة المرموقة سنوياً.
وتفوق “ميسي” على كل من البرتغالي “كريستيانو رونالدو” نجم ريال مدريد، وزميله في برشلونة البرازيلي “نيمار دا سيلفا”.
ونال الساحر “ليونيل ميسي” اللقب للمرة الخامسة في تاريخه (رقم قياسي) بعد فوزه بها أربعة أعوام متتالية من 2009 إلى 2012، ووضع حداً لفوز منافسه الأبرز في السنوات الأخيرة على هذه الجائزة “رونالدو” في العامين الأخيرين.
وخاض المتألق “ميسي” موسماً رائعاً في 2015، أحرز فيه 48 هدفاً، وقاد خلاله الفريق الكاتالوني إلى التتويج بخمسة ألقاب (الدوري الكأس المحليين، دوري أبطال أوروبا، كأس السوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية 2015)، باستثناء كأس السوبر الإسباني فقط الذي خسره أمام أتلتيك بيلباو.
كما قاد البرغوث الأرجنتيني منتخب بلاده إلى نهائي “كوبا أمريكا” الذي خسر فيه أمام نظيره التشيلي منظّم البطولة، الأمر الذي أدى ب”ميسي” إلى رفض تسلم جائزة أفضل لاعب في البطولة.
وتسلم “ميسي” جائزة “غلوب سوكر” مؤخراً في دبي، وجائزة أفضل لاعب في أوروبا، ليحصد بذلك أغلب الجوائز الفردية باستثناء الحذاء الذهبي الذي ذهب إلى غريمه الهدّاف “رونالدو”.
وفي المقابل، خرج النجم الكبير “كريستيانو رونالدو” خالي الوفاض مع فريقه الملكي، بالرغم من تألقه على الصعيد الشخصي بإحرازه 54 هدفاً في 52 مباراة، وتسلم جائزة الحذاء الذهبي.
أما “نيمار” فقد سجل 41 هدفاً، وتألق بشكل لافت في عام 2015، ولكن بشكل متأخر في نهاية العام، وإذا استمر على هذا المنوال فإنه سيضع سريعاً حداً لاحتكار الثنائي الذهبي “ميسي” و”رونالدو” لجائزة الكرة الذهبية.