20 November,2018

مهرجان ”الأوسكار“ تنافس على التمثال الذهبي عدد من نجوم هوليوود ومخرجيها وأعلن المخرج ”ستيف ماكوين“ إهداء جائزة فيلمه "12سنة عبودية" الى كل من يعاني الآن من العبودية

1رجل أصلع من ذهب طوله 33 سنتيمتراً ووزنه 3,85 كيلوغرام واسمه <أوسكار>، وعلى هذا التمثال تنافس عدد من الأفلام السينمائية الجديدة،

وعدد من المخرجين والممثلين والممثلات، تحت رعاية الأكاديمية

الأميركية لفنون السينما وعلومها، وكانت البداية عام 1927 بمبادرة من <لويس ماير> مدير استوديوهات <مترو غولدوين ماير>.

وكما اختار الأميركيون رجلاً أسود لرئاسة البيت الأبيض عام 2008، كذلك اختارت لجنة التحكيم لجوائز <الأوسكار> فيلم <12 سنة عبودية> من بطولة نجم هوليوودي أسود اسمه <شيوتل إيجيوفور>، ويلعب دور موسيقار أسود اسمه <سولومون تورثروب> يتعرض للخطف من قبل زعيم <مافيا> أبيض، ويعيش ذل العبودية على مدى 12 سنة، وقد ساعد ظهور نجم هوليوود <براد بيت> في آخر الفيلم على اعطائه جرعة نجاح كبيرة.

 لكن الممثل الأسود لم يفز بجائزة أفضل ممثل، وذهبت الجائزة الى الممثل الأبيض <ماثيو ماكونهي> بطل فيلم <نادي مشتري دالاس>، كما ذهبت جائزة أفضل ممثلة الى <كيت بلانشيت> عن فيلمها <بلو

7

جاسمين> (الياسمين الأزرق)، وعن الفيلم نفسه نال <غاريد ليتو> جائزة أحسن ممثل مساند، وجائزة أفضل ممثلة مساعدة نالتها <لوبيتا نيونغو> عن فيلم <12 سنة عبودية>.

ونال المخرج <ألفونسو كوارون> جائزة <الأوسكار> عن فيلم <غرافيتي> (بطولة <ساندرا بولوك> و<جورج كلوني)>

واللافت في المهرجان أن الممثل الكبير السابق <ستيف ماكوين> ابن بريطانيا أهدى جائزة أحسن فيلم <12 سنة عبودية> الذي أخرجه الى كل الناس الذين عانوا من العبودية ولا يزالون يعانونها حتى اليوم.

10

3

9

8 6 4