16 November,2018

من سيدير مدينة الموصل بعد تحريرها؟

كفاح-محمودأين اقليم كردستان وزعيمه مسعود برزاني من خطة اقتحام الموصل واستردادها من أيدي تنظيم <داعش>؟ عن هذا السؤال يجيب اذاعياً كفاح محمود المستشار الإعلامي لمسعود برزاني في مقابلة اذاعية فيقول:

<مرحلة ما بعد <داعش> ستكون أكثر صعوبة، وأفدح خطورة مما كانت عليه قبل معركة الموصل. ولا بد من السؤال: من سيتولى ادارة الموصل بعد تحريرها، خصوصاً وان للمعركة مكونين هما حكومة العبادي واقليم كردستان الذي يتزعمه مسعود برزاني؟. وكيف تكون وسائل حماية مسيحيي نينوى والأكراد فيها بعدما عانى الطرفان من أبشع عمليات الإبادة الجماعية بعد الحرب العالمية الثانية على أيدي <داعش> ووصل
عدد الضحايا الى خمسة آلاف؟ والمقاتلون في هذه المعركة لم يستوردوا من الخارج، بل جاءوا من العشائر في هذه المحافظة!