15 November,2018

مع تحيات المعرض الدولي للكتاب والـــرئيس تمــــام ســــلام

7    بنظام المداورة انتقلت رئاسة النادي الثقافي العربي من ظافر تميم الذي كانت له مبادرات مهمة الى سميح البابا، وقد جرى افتتاح الدورة الجديدة لمعرض بيروت العربي الدولي للكتاب بدعوة من النادي الثقافي العربي في رعاية وحضور الرئيس تمام سلام تحت قبة مجمع <بيال>، وتقدم الحضور الرئيس فؤاد السنيورة ورئيسة اتحاد الناشرين سميرة عاصي، وتبودلت الكلمات بين رئيس الحكومة ورئيس اتحاد الناشرين.

   مما قاله الرئيس تمام سلام:

   <السياسة بمعناها النبيل ضاعت أو تكاد في غابة الفئوية والحسابات الضيقة، فصرنا لا نرى المسؤولية الوطنية إلا من منظار المصالح الخاصة متعامين عن الأوجاع الحقيقية للناس الذين ينتظرون منا عملاً جاداً ومخلصاً ومتجرداً من أجل تأمين حاضرهم ومستقبل أبنائهم>.

   ومما قالته سميرة عاصي: <ان للكلمة فصل السيف، وهي تتصل وتعبر الحدود بسهولة أكثر من السلاح والمسلحين. ونحن عبر الكتاب، عبر هذا المعرض، عبر هذا النشاط السنوي المميز لمؤسسات النشر والرأي العام، عبر كل الشعراء والمبدعين الذين يوقعون أسماءهم على الكتب في هذا المعرض، وفي كل نشاط للكتاب، نستطيع أن نرسم حدوداً سيادية أمام الارهاب وبمواجهة كل متحدّ للقانون، ولذلك نطالب بدعم الكتاب والكتّاب ورصد جوائز للمبدعين والمفكرين والمؤلفين.

   كان في الحضور رئيس اتحاد الناشرين في الكويت عصام شلبي الذي قدم درع تكريم للرئيس تمام سلام، فيما سلمه الملحق الثقافي السعودي عبد العزيز الخطيب درع المصحف الشريف. ومن الحضور كان هناك الوزير محمد المشنوق، النائبان عمار حوري وجان أوغاسبيان، النائب السابق ناصر نصر الله، رئيس مجمع <بيال> محمود جويدي ومديرة الوكالة الوطنية للإعلام لور سليمان، واعتبر هذا المعرض دليلاً على أن بيروت، مهما اشتدت عليها الصعاب، تبقى جوهرة الكتاب في العالم العربي.

654321