25 May,2019

محمد السادس: الخاسر الأكبر من إشاعة الفوضى هو الوطن والمواطن على حد سواء!

أوضح الملك المغربي محمد السادس أن الخاسر الأكبر من إشاعة الفوضى هو الوطن والمواطن على حد سواء، وقال في كلمة ألقاها يوم الأحد الماضي، في الذكرى الـ19 لتوليه مهام الحكم، أن تحقيق العدالة الاجتماعية أمر مهم ويحظى باهتمامه، معتبراً ان المغاربة الأحرار لا تؤثر فيهم الظروف بل تقويهم لمواجهة التحديات.

وشدد محمد السادس على ضرورة تصحيح الاختلالات في مجال الصحة، مشيراً إلى أن الحوار الاجتماعي واجب ولا بد منه، مطالباً الأحزاب باستقطاب نخب جديدة من الشباب، داعياً الحكومة لإعادة هيكلة شاملة للبرامج والسياسات الوطنية، وتسهيل برامج الاستثمارات، وقال إن النقد الذاتي فضيلة وظاهرة صحية.