21 March,2019

مجلس الوزراء السعودي يرحب باستجابة الأطراف اليمنية لوقف التصعيد في عدن!

 

الملك سلمان مجلس الوزراءترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز جلسة مجلس الوزراء في قصر اليمامة في الرياض يوم الثلاثاء الماضي، حيث اطلع مجلس الوزراء على جملة من التقارير عن مختلف القضايا وتطورات الأوضاع إقليمياً وعربياً ودولياً، منوهاً باستجابة الأطراف اليمنية في عدن والتزامها بالبيان الصادر عن قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، مجدداً التأكيد على أن الهدف هو ضمان أمن واستقرار اليمن والحفاظ على كيان الدولة اليمنية، والأمن والسلم الإقليمي والدولي، وأن يكون يمن العروبة آمناً ومستقراً وقادراً على التنمية والازدهار.

ونوه مجلس الوزراء بقرار مجلس جامعة الدول العربية الصادر في ختام اجتماعه المستأنف على مستوى وزراء الخارجية بالقاهرة تحت عنوان <التحرك العربي لمواجهة قرار الإدارة الأميركية بشأن القدس>، وما تضمنه القرار حيال مختلف الجهود تجاه القضية الفلسطينية.

وعبر المجلس عن إدانة المملكة واستنكارها للتفجير الإرهابي الذي وقع داخل مبنى دائرة الضرائب في العاصمة التركية أنقرة، مجدداً التأكيد على رفض المملكة لمختلف الأعمال الإرهابية أياً كانت أشكالها وصورها.

وأوضح الدكتور عواد العواد وزير الثقافة والإعلام السعودي عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء، اطلع على جملة من التقارير عن مختلف القضايا وتطورات الأوضاع إقليمياً وعربياً ودولياً، مشيراً إلى أن المجلس عبر عن إدانة المملكة واستنكارها للتفجير الإرهابي الذي وقع داخل مبنى دائرة الضرائب في العاصمة التركية أنقرة، مجدداً رفض المملكة لمختلف الأعمال الإرهابية أياً كانت أشكالها وصورها.