17 November,2018

”ماي“ تتعهد بعدم التسامح مع محاولات عرقلة قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي!

 

theresa mayتعهدت رئيسة الوزراء البريطانية <تيريزا ماي> بألا تتهاون مع محاولات اعتراض طريق خروج بلادها من الاتحاد الاوروبي، وقالت في حديث صحافي في الاسبوع الماضي إن مشروع قانون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي سوف يعدل ليتضمن الالتزام رسمياً بأن تخرج بريطانيا من الاتحاد يوم الجمعة 29 اذار(مارس) 2019.

ورأت <ماي> إن قرار وضع وقت محدد لمغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي في الصفحة الأولى من مشروع قانون الخروج يظهر إصراراً من قبل حكومة بريطانيا على التقدم في الإجراءات اللازمة لإتمام هذه العملية، معتبرة انه لا ينبغي أن يساورنا أي شك في إصرارنا، وقضيتنا، وما نستهدفه من تسوية، فالخروج يحدث بالفعل، وقالت: <سوف يكون مدوناً باللون الأسود في الصفحة الأولى من هذا التشريع التاريخي: المملكة سوف تنفصل نهائياً عن الاتحاد الأوروبي في 29 آذار (مارس) من عام 2019 في الحادية عشرة مساء بتوقيت غرينتش>، مؤكدة عدم التهاون مع أي محاولة من أي اتجاه لاستغلال عملية تعديل هذه المسودة كآلية لاعتراض طريق الإرادة الديمقراطية للشعب البريطاني من خلال إبطاء الوتيرة التي تسير عليها إجراءات الرحيل من الاتحاد الأوروبي أو وقفها، معتبرة ان هذه المسودة التاريخية تتضمن خروجاً سلساً ومنظماً من الاتحاد الأوروبي يوفر أقصى قدر ممكن من الوضوح واليقين للشركات والأسر في جميع أنحاء البلاد.