17 December,2018

”ماكرون“ يزور بيروت في الخريف... ويسبقه في حزيران وزير الخارجية ”لودريان“!

عون فوشيهأبلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون السفير الفرنسي في بيروت <برونو فوشيه> خلال اسقباله له الأسبوع الماضي في قصر بعبدا، ان الاصلاحات التي طالب بها مؤتمر <سيدر> الذي انعقد في باريس، والتي أشار إليها الرئيس الفرنسي <ايمانويل ماكرون> في كلمة الاختتام، قد بدأها العهد بالفعل بعد تشكيل الحكومة برئاسة الرئيس سعد الحريري، وسيمضي بالمزيد منها مع الحكومة الجديدة التي يفترض أن تُشكل بعد الانتخابات النيابية.

ولفت الرئيس عون الى ان عملية مكافحة الفساد التي أشار إليها أيضاً بيان <سيدر>، بدأت عملياً مع تعيين وزير دولة لشؤون مكافحة الفساد حيث تحققت خطوات عدة في هذا المجال بعضها أعلن والبعض الآخر بقي من دون اعلان منعاً للتشهير بالذين طاولتهم اجراءات مكافحة الفساد.

وفي معلومات <الأفكار> ان السفير الفرنسي أعلم الرئيس عون ان زيارة الرئيس <ماكرون> للبنان أرجئت الى الخريف المقبل لأنها ستشمل عدداً من الدول من بينها العراق، في حين سيزور لبنان وزير الخارجية <جان ايف لودريان> بعد انتهاء الانتخابات للاطلاع على الأوضاع في لبنان والتحضير لزيارة الرئيس <ماكرون> الذي سوف يلتقي الرئيس عون قبل القمة الفرانكوفونية المقررة في شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل في <يريفان> عاصمة أرمينيا.