11 August,2020

ماري جو رعيدي توقع كتابها عن الثورة  بعنوان ”القادة الصامتون“ وسط رفض لإرتفاع سعره!

وقعت ماري جو رعيدي كتابها عن ثورة 17 تشرين الاول (اكتوبر) بعنوان <القادة الصامتون> في بيت بيروت، السوديكو، حيث جمعت كتابات من اكثر من 200 كاتب عن الثوار في لبنان ووثقت الحراك بصور يومية في طبعة فاخرة وجذابة وغلاف انيق يضم مجموعة من الصور الملونة وبعض المقالات ولقطات الغرافيتي، بـ 120 دولاراً اميركياً للنسخة الواحدة الامر الذي جعل بعض الثوار يستنكرون ارتفاع سعر الكتاب ويهتفون ضده. فقد اعتبر البعض ان الخطوة  جاءت متسرعة وساد جو من التوتر خلال احتفال التوقيع بين شارعين، الأول ميسور الحال لبى الدعوة لشراء هذا الكتاب، والشارع الآخر غاضب، وقد اقتحم صالة التوقيع، معبراً عن رفضه القاطع للحدث كله بوجوهه المختلفة. ولم يسلم الموضوع من التجاذبات

بين مؤيدي الكتاب والرافضين له داخل القاعة وخارجها، وتوالت الاتهامات الرافضة للحدث في حد ذاته لأنه يتناقض مع روحية ثورة 17 تشرين، حتى ان احدهم اعلن عبر مكبر الصوت رفض الثوار رفضاً قاطعاً لهذا الكتاب لأنه برأيهم يشكل استغلالاً للثورة، وابدى بعض الشبان والشابات رفضهم بيع كل نسخة من هذا الكتاب بـ120 دولاراً أميركياً، لأن هذا الأسلوب هو برأيهم يضرب روحية الثورة التي لم تولد الا لتكون فعلياً ثورة الفقراء ضد حيتان المال.