17 November,2018

مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية تدعم معرض ”سلمان في عيونهم“ بشراء 100 لوحة

 

معرض-سلمان-في-عيونهم   إيماناً من صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ رئيس مجلس أمناء مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية ــ برؤية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ في دعم ورعاية مواهب الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وتأثيره الايجابي لتنمية مجتمع متجانس، قام سموه عن طريق مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية بشراء كافة اللوحات المعروضة في معرض <سلمان في عيونهم> وإعادة إهدائها الى الجمعية. وقد أقيم المعرض بتاريخ 14 وحتى 16 نيسان (ابريل) 2015 في جمعية الأطفال المعوقين بالرياض، ويعتبر المعرض الأول من نوعه في إيصال رسالة الحب والولاء لخادم الحرمين الشريفين من قلوب أطفال ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال 100 لوحة تجسد وفاء هؤلاء الأطفال لمليكهم حفظه الله.

   أقيم المعرض لمناسبة تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ مقاليد الحكم، وهو من أوائل المبادرين والرعاة الدائمين لذوي الاحتياجات الخاصة. تم اختيار جمعية الأطفال المعوقين كحاضن لهذا المعرض لتصدرها الجمعيات الخاصة لذوي الإعاقة، كما انها أول جمعية حظيت برعاية خادم الحرمين الشريفين.

   يجدر بالذكر ان جمعية الأطفال المعوقين هي جمعية وطنية خيرية رائدة في قضايا الإعاقة بشمولية ومنهجية علمية. ومن أهم أهدافها إنشاء المراكز المتخصصة لتوفير الخدمة الشاملة للطفل المعاق وتأهيله ومساندة أسرته في التعايش مع الإعاقة وطرق التعامل معها بالإضافة الى دورها الفعّال في مهمة تثقيف وتوعية المجتمع والمساهمة في بناء قاعدة علمية لبرامج رعاية المعوقين من خلال دعم البحوث والدراسات في هذا المجال.

   قام على تنفيذ فكرة معرض <سلمان في عيونهم> نادي المسؤولية الاجتماعية في جامعة الملك سعود الذي أنشئ بناء على التوجه الواضح لمعالي مدير الجامعة واهتمامه بالمسؤولية الاجتماعية من خلال خلق شراكات بين الجامعة والقطاع الخاص لخدمة شرائح المجتمع كافة.

   قدم المزاد الأستاذ فايز المالكي، سفير الانسانية، كما حضر ممثل وزير الشؤون الاجتماعية وممثل جمعية الأطفال المعوقين وعدد كبير من رجال الأعمال ومشاركة 20 جمعية خيرية و300 من ذوي الاحتياجات الخاصة، كما مثل مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية كل من الأستاذة نورة المالكي المديرة العامة للقسم السعودي، والأستاذة العنود المحمدي المديرة التنفيذية للتطوير الاجتماعي، والأستاذة أمل الكثيري مديرة مشاريع القسم السعودي