21 November,2018

لماذا أوقف البنك الدولي تمويل مشروع ”أول فرصة عمل للشباب“؟

 

سجعان-فزيوزير العمل في حكومة تصريف الأعمال سجعان قزي استغرب قرار البنك الدولي وقف تمويل مشروع <أول فرصة عمل للشباب> الذي كان تم الاتفاق عليه العام 2012 مع الحكومة اللبنانية ممثلة بالمؤسسة الوطنية للاستخدام والذي رصدت له وزارة العمل في عهد الوزير قزي مبلغ 10 مليارات ليرة لبنانية للانطلاقة الأولى.

وفي الوقت الذي لم يعطِ البنك الدولي تفسيراً دقيقاً للأسباب التي دفعته الى اتخاذ هذا القرار، حاول مسؤولون محليون تبرير هذه الخطوة بالتحجج بتأخر انطلاق المشروع الذي استوجب استكمال الاجراءات القانونية والادارية مرتين متتاليتين.

وعلمت <الأفكار> من مصادر متابعة لهذا الملف، ان التأخير في استكمال الاجراءات لم يكن ناتجاً عن أداء المؤسسة الوطنية للاستخدام، بل أتى بسبب التباين بين موقفي الحكومة اللبنانية من جهة، والبنك الدولي من جهة أخرى على آلية التمويل ليس في ما خص هذا المشروع بالذات، بل في كامل الهبة التي بلغت قيمتها 70 مليون دولار، فيما حصة مشروع <أول فرصة عمل للشباب> هي 6 ملايين دولار أي بما لا يتجاوز الـ10 بالمئة تقريباً من مجموع الهبة.

وأبدت مصادر معنية مخاوف من أن يكون وراء قرار وقف التمويل تزايد المشاريع الدولية لتوظيف اليد العاملة السورية في لبنان ونقل الاعتمادات من المجتمع اللبناني الى مجتمع اللاجئين!