22 September,2018

لبنان يدخل نادي الدول النفطية!

سيزار ابي خليلأقر مجلس الوزراء في جلسته يوم الخميس ما قبل الماضي الموافقة على مناقصة قدمها ائتلاف من ثلاث شركات دولية للبدء بالتنقيب عن الغاز والنفط في المياه الإقليمية اللبنانية، عبر الموافقة على منح رخصتين لاستشكاف وانتاج النفط في البلوكين 4 و9، وفقاً لوزير الطاقة سيزار أبي خليل، على ان تكون بداية الحفر مع بدء سنة 2019. والشركات هي <نوفاتك> الروسية، و<توتال> الفرنسية، و<إيني> الإيطالية، وسط أسئلة عن <الصندوق السيادي> وحماية القطاع من الفساد والدعوة لحمايته لمصلحة الأجيال ومواجهة الأعباء المالية.

وفي هذا السياق أوضح الوزير ابي خليل ان <لبنان عبر خطوة استخراج النفط من البلوكين 4 و9، بات في وضعٍ مختلف، إذ سينتقل من وضع اقتصادي ومالي الى آخر مزدهر>، لافتا ًإلى ان <العرض المالي في البلوك 4 يشكّل 8 نقاط فوق المعدّل العام بـ100 دولة اخرى في بيئات طبيعية مشابهة. امّا الوضع المالي في البلوك 9 فيلامس مستوى المعدّل في 100 دولة اخرى، ما يَعني انّ الوضع جيّد جداً، لا بل ممتاز وخصوصاً انّ الامر حاصل في دورة تراخيص أولى في مياه بحرية لا اكتشاف فيها قبلاً>.

أمّا عن المراحل، فقال ابي خليل: <ستنفّذ كلّ الاعمال التحضيرية والدراسات البيئية والتقنية اللازمة في سنة 2018، بالتوازي في البلوكين، ليبدأ التنقيب سنة 2019>