21 September,2018

لائحة بلدية بيروت رباط مقدس بين الرئيس سعد الحريري والمتروبوليت الياس عودة  

hariri-3المستحيل كان ممكناً في إعلان <لائحة البيارتة> الخاصة بالانتخابات البلدية. إذ اجتمعت القوى المسيحية بدءاً من التيار الوطني الحر، والقوات اللبنانية وحزب الكتائب مع تيار <المستقبل> على صيغة أسماء واحدة كان فيها لمتروبوليت بيروت الياس عودة حصة الأسد مثل نائب رئيس اللائحة ايليا أندريا، وراغب حداد (مشاركة مع القوات اللبنانية) وماتيلدا خوري وغبريال فرنيني (بمشاركة التيار الوطني الحر). أما تيار <المستقبل> فكان له رئيس اللائحة المهندس جمال عيتاني، ومغير سنجابة، وهدى الأسطى، ويسرى صيداني، وعدنان عميرات (مرشح كردي لأول مرة)، وبلال المصري، وعبد الله درويش، ومحمد سعيد فتحة، وخليل شقير، وأعيد ترشيح عماد بيضون عضو المجلس البلدي في بيروت كممثل للعائلات الشيعية وتراث الكلية العاملية.

ومقابل اللائحة التي أعلنها الرئيس سعد الحريري من <بيت المستقبل> هناك مشروع لائحة من الوزير السابق شربل نحاس والدكتورة غادة اليافي ابنة رئيس الوزراء الراحل عبد الله اليافي، ولائحة <بيروت مدينتي> من بعض شباب وشبان المجتمع المدني.

ومن على صفحات جريدة <السفير> كان لابن بيروت والوزير السابق الدكتور بهيج طبارة رأي جريء في تركيبة اللوائح، منتصراً للائحة <بيروت مدينتي>:

<إنها مناسبة لتوحيد جهود المجتمع المدني وعدم الاستكانة، للنزول بكثرة الى صناديق الاقتراع في الثامن من أيار لإسقاط ورقة تعبّر عن وجع مئات الآلاف من اللبنانيين الصابرين الصامدين وسخطهم. ورقة تعبّر عن صرخة المتربعين على عرش السلطة لنقول لهم: كفى>!