14 November,2018

كيم كارداشيان تزعج مستمعي الراديو الوطني  

gallery_nrm_1434387051-kim-kardashian-2015-ظهور كيم كارداشيان في حلقة يوم السبت من برنامج المسابقات الكوميدي “Wait Wait … Don’t Tell Me” وهو برنامج إذاعي للراديو الوطني العام (NPR) تسبب في حدوث حالة من الامتعاض والانزعاج لدى الكثير من مستمعي البرنامج، وقد تلقى البرنامج وشبكة الراديو الوطني العام المئات من الشكاوى من المستمعين بسبب الحلقة التي ظهرت بها كيم كارداشيان وعدد من هذه الرسائل اتهمت الشبكة بأنها وصلت إلى مستوى جديد من الانحدار، ولكن مقدم البرنامج مايك بيسكا والذي استضاف كيم كارداشيان ذكر أن هؤلاء المستمعين يتصرفون “بضيق أفق” على حد قوله.

كيم كارداشيان كانت قد ظهرت في فقرة “Not My Job” من “Wait Wait … Don’t Tell Me” في حلقة يوم السبت وفي هذه الفقرة أجابت كيم عن عدد من الأسئلة عن قائد كوريا الشمالية كيم جونج أون (Kim Jong Un)، وقد استطاعت كيم أن تجيب عن سؤالين من أصل 3 أسئلة، ظهور كيم في هذه الحلقة تسبب في غضب الكثيرين من متابعي البرنامج وقد علقت إليزابيث جنسن مسئولة تلقى الشكاوى في الراديو الوطني العام عن ذلك وقالت إن ردة الفعل هذه غير مبررة خاصة وأن كيم كارداشيان ظهرت بشكل راق في البرنامج، ولكن عدد من المستمعين قد اختلفوا معها في هذا الرأي طبقا للتعليقات التي تركها عدد من المستمعين على الموقع الإليكتروني للراديو الوطني العام ومنها:

“انتظر هل تريد أن تقول إن كيم كارداشيان قد استطاعت اختراق موجات البث الإذاعي للراديو الوطني العام، شيء محبط للغاية”.

” الراديو الوطني العام كان ملاذاً بالنسبة لي والآن تم تلطيخه بتلك السخيفة كيم كارداشيان، نرجو من الراديو الوطني العام أن يرقوا بمعاييرهم حتى في برامج المسابقات”.

“هل بإمكانها أن تحدد مكان كوريا على الخريطة”.

” الراديو الوطني العام وصل حقا للحضيض”.

“أول ما جال بخاطري بعد أن تم تقديمها في البرنامج هو التساؤل عن مغزى الحياة”.

“من حق الجميع أن يتم التغاضي عن سقطة واحدة لهم، ولقد مررتم للتو بهذه السقطة”.

غضب المعجبين من ظهور كيم كارداشيان في برنامجهم المفضل وصل إلى درجة أن بعض المتبرعين للراديو الوطني العام بالأموال قد هددوا بسحب تبرعاتهم بشكل نهائي، ومنهم سيدة تدعى شارون فلوتشر تحدثت عن نيتها في التوقف عن دفع التبرعات الشهرية للراديو الوطني العام وقالت: “لقد كنت أظن أن الراديو الوطني العام لديه معايير وقيم عالية ويبدو أن الأمر خلاف ذلك، أنتم تتجهون إلى طريق لا أرغب في المشاركة فيه”.

إليزابيث جنسن كانت قد علقت على هذه التعليقات قائلة: “أنا لست واثقة حتى الآن كيف أفسر هذا الغضب العارم من ظهور كيم كارداشيان، إنها لم تكن ضيفا خارقا ورائعا للغاية ولكنها كانت ذكرت بعض الأشياء المضحكة وتصرفت بشكل راق أو على الأقل أنا أظن هذا”.

أما بالنسبة لمقدم البرنامج مايك بيسكا فقد علق على هذا في مقال لمجلة “Slate” ووصف فيه أن كيم أنها شخص مرح وأن مقابلته مع معها قد سارت على ما يرام عاتب عدد من المستمعين على ما وصفه بضيق الأفق والتحيزات المسبقة التي ينحاز إليها الكثيرون دون سبب منطقي.