18 November,2018

كشف أسرار عملاء "بنك قطر الوطني" على الإنترنت

image

كشفت وسائل إعلام قطرية أن بيانات عدد كبير من عملاء “بنك قطر الوطني” قد نشرت على الإنترنت، ما دفع البنك إلى فتح تحقيق حول الحادثة.
وتشير التوقعات إلى أن عملية قرصنة إلكترونية، استهدفت البنك القطري، الأمر الذي أدى إلى تسريب بيانات عدد كبير من عملائه، بما في ذلك الأسماء وكلمات المرور الخاصة.
وذكر “بنك قطر الوطني” في بيان له أن سياسته الإعلامية تحتم ألا يتم التعليق علي أي أخبار يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
هذا وأكد المصرف أنه قام بالمزيد من التحري في هذا الموضوع بالتنسيق مع كل الجهات المعنية، مطمئناً بأنه لا توجد أي آثار مالية سلبية على عملاء البنك أو على الأعمال الاعتيادية للبنك بشكل عام.
وأضاف البنك أن سرية البيانات تأتي في قائمة أولويات مجموعة بنك قطر الوطني، كما أن المجموعة تستخدم أقصى المعايير اللازمة لضمان حماية وأمن المعلومات الخاصة بعلمائها.
وأفادت وسائل إعلام بأن ما سعته 1.4 جيغابايت من هذه الوثائق العائدة للمصرف نشرت على الإنترنت، مشيرة إلى أن هذه الوثائق تتضمن تفاصيل الحسابات المصرفية للعديد من الصحافيين العاملين في فضائية الجزيرة القطرية، إضافة إلى تفاصيل العمليات المصرفية للمئات من وكالات الاستخبارات المحلية والأجنبية.