19 September,2018

"كاميرون" يهدد: خلع النقاب وتعلم الإنجليزية أو الطرد من بريطانيا!

image

أبرزت صحيفة “تليغراف” البريطانية ما جاء بحوار رئيس الوزراء البريطاني “دافيد كاميرون” على شبكة هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، حول ضرورة اندماج النساء المسلمات في المجتمع البريطاني.
وأكد “كاميرون” في حواره على أن بريطانيا في طريقها لاتخاذ حزمة من “الإجراءات الحازمة” لمعالجة التمييز ضد النساء المسلمات في بعض المجتمعات المحلية في بريطانيا.
وقال “كاميرون” إن بريطانيا ستتخذ إجراءات بطرد النساء المسلمات من بريطانيا في حالة عدم تعلم اللغة الإنجليزية بغضون عامين ونصف العام، علاوة على ضرورة إلتزامهن بخلع النقاب في الأماكن التي تستلزم سياسة الزي الموحد مثل المدارس والمحاكم القضائية، بحجة أن هذه الخطوات قد تساعد في مكافحة اعتناق الأفكار المتشددة والتطرف.
وقالت الصحيفة إنه سيبدأ العمل بتلك الإجراءات بداية من شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل وتطبيقها على كل الوافدين إلى بريطانيا.
وبسؤاله عما إذا كانت تلك الإجراءات ستؤدي إلى انفصال الأمهات عن أبنائهن، أجاب “كاميرون” بأن ذلك قد يكون أمراً محتمل الحدوث.
ومضى رئيس الوزراء البريطاني قائلاً إنه سيخصص صندوقاً بقيمة 20 مليون جنيه إسترليني لتغطية نفقات دروس اللغة في إنجلترا للمسلمات اللاتي لغتهن الإنجليزية ضعيفة أو لا يتحدثنها أصلاً.