15 July,2020

فيلم وثائقي جديد عن الأميرة "ديانا" يثير غضب العائلة الملكية البريطانية !

 

إعداد يحيى هادي

 

الأميرة الراحلة “ديانا”

   فيلم وثائقي جديد بعنوان “بيينغ مي: ديانا” سيعرض قريباً عن حياة الأميرة الراحلة “ديانا سبنسر” يثير قلق العائلة الملكية البريطانية.

 فقد ذكر موقع مجلة “غالا” بالنسخة الفرنسية أن الفيلم الذي سيعرض قريباً على إحدى المنصات الالكترونية يتناول أدق التفاصيل عن حياة الأميرة الراحلة “ديانا” بدءاً من طفولتها المضطربة الى معاناتها مع زوجها ولي عهد بريطانيا الأمير “تشارلز” ومحاولاتها الانتحار 4 مرات.

 كما ذكر موقع صحيفة “اكسبرس” أن الفيلم يتناول أدق التفاصيل عن حياة الأميرة “ديانا”، كذلك يتناول الفيلم الكثير من المشاهد للأميرة “ديانا” لم تعرض من قبل، وأيضاً يتناول العديد من المقابلات مع مقربين منها، وكاتمي أسرارها الذين يقفون للمرة الأولى أمام الكاميرا.

 وقالت المستشارة الملكية “ليسلي كارول”، في حديث إلى الصحافة البريطانية تعليقاً على عرض الفيلم الجديد، إن الفيلم سيفتح جراحاً جديدة.
 وأضافت: “يعلم معظم المراقبين أن ما أثر في “ديانا سبنسر” هي خيانة الأمير “تشارلز” لها مع “كاميلا باركر بولز”، وهذا ما جعلها تصبح حزينة وتلجأ إلى رجال آخرين.
 وأشارت “كارول” إلى أن العائلة الملكية البريطانية رفضت المشاركة في العمل، كذلك فعلت أسرة “سبنسر”، محذرة أن هذا الأمر قد يثير غضب ولديها الأميرين “ويليام” و”هاري”.