13 November,2018

فندق ”جورج الخامس“ الأول في أوروبا والأثمن في العالم!

 

Kingdom-Holding’s-George-V-,-1قال الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة <المملكة القابضة> ان فندق جورج الخامس هو الأول والأثمن في العالم، وقد حصلت ثلاثة مطاعم تابعة لفندق <فورسيزونز> جورج الخامس في باريس على <نجمة ميشيلان> وهي: مطعم <لو سانك>، مطعم <لو جورج> ومطعم <لورانجيري>.

ومن أهم ما يجعل <جورج الخامس> فندقاً فريداً من نوعه هو الفخامة والتصميم الداخلي الراقي والتصميم المعماري الرفيع الذي يدمج أثاث الفندق ما بين التصميم الكلاسيكي والطراز الحديث الذي تزينه الزخرفة والزهور بشكل فريد بالإضافة إلى الاهتمام الكبير بأدنى التفاصيل.

وكان الأمير الوليد قد اشترى هذا العقار الباريسي المميز في عام 1996 بمبلغ 178 مليون دولار ليعيد ترميمه بالكامل مما استدعى إغلاق الفندق لمدة سنتين منذ ديسمبر 1997 ليعاد افتتاحه بحلته الجديدة في 1999، حيث بلغت تكلفة ترميمه 125 مليون دولار، لتصل بذلك التكلفة الإجمالية للمشروع إلى 303 مليون دولار مما يعكس مدى العناية التي أولاها سمو الأمير الوليد لإعادة البهجة والرونق لهذه التحفة الباريسية.

ومنذ افتتاح فندق <فورسيزنز> بحلته وإطلالته الجديدتين في منتصف كانون الاول( ديسمبر) عام 1999، اكتسب صيتاً عالمياً على أعلى المستويات، وهو معروف عالمياً برقي الخدمات التي يقدمها. وقد علق الأمير الوليد على ذلك عند إعادة افتتاح الفندق: <أنا على ثقة من أن فندق <جورج الخامس> سيكون جوهرة على تاج فنادق العالم، لقد تم بذل الكثير لتقديم أفضل الخدمات والفخامة، وكلي ثقة من أن ضيوف الفندق سيحظون بتجربة ليس لها مثيل>.