18 February,2020

فنانون لبنانيون يشاركون في الحركة الاحتجاجية بكل زخم وعفوية!

شارك فنانون لبنانيون من نجوم الاغنية والتقديم والتمثيل في ساحة الانتفاضة الشعبية خلال الايام الماضية، بدءاً من مارسيل خليفة الذي شارك المعتصمين في طرابلس وقفتهم الاحتجاجية وأنشد معهم أغنياته الثورية، لاسيما <اخترتك يا وطني>، وراغب علامة، كلوديا مرشليان، بديع أبو شقرا، عبدو شاهين، كارمن لبّس، مادلين طبر، رلى حمادة، نادين نسيب نجيم، باميلا جرجس، كارين رزق الله، داليدا خليل، ندى أبو فرحات، أنجو ريحان، غريتا عون، رانيا سلوان، وسام حنا، طوني عيسى، وسام صليبا، نغم ابو شديد، اندريه ناكوزي، طوني بارود، جيري الغزال، هشام حداد، دوري سمراني، كارلا حداد، يمنى شيري، ميريام فارس وزوجها وابنها، وقد حملوا جميعاً الاعلام اللبنانية وأنشدوا الاغنيات الوطنية.

وتناقل مغردون فيديو للممثلة اللبنانية نادين نجيم وهي في حالة غضب شديدة، وكان بعضهم يرون أنه لا يحق للفنانين والمشاهير الحديث عن أوضاع البلاد باعتبار أنهم لا يشاركون مواطنيها البسطاء المعاناة، على حد تعبيرهم.

كما تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للفنانة اللبنانية نادين الراسي وهي تشارك في حرق الإطارات في الشارع بعد كلمة قالت فيها إنها جُوّعت وشرّدت من منزلها بعد أن أخذه منها مصرف لبنان.

وحرص راغب علامة على التعليق على ما يشهده وطنه لبنان من تظاهرات احتجاجية في تغريدة عبر حسابه الشخصي على <تويتر>، وكتب علامة: السياسات الغبية التي مارسها أهل الحكم على عامة الشعب على مدى عقود، زرعت الحقد في قلب الشعب المظلوم والمسروق والمهدور حقه.. عندما تسمع تعابير الناس الموجوعة على شاشات التلفزة تتأكد بأن القناع قد سقط، وأن الطبقة الحاكمة ستدفع ثمن سياساتها الغبية.. سقط القناع.

وأعربت إليسا عن استيائها من الأشخاص المعارضين للاحتجاجات من خلال تغريدة مؤثرة في موقع التدوين الاجتماعي <تويتر> وكتبت: <صرت بستحي من ناس بيحملوا نفس الجنسية تبعي… الجنسية اللبنانية براء منكن>.

من جانبها، وجهت كارول سماحة انتقادات حادة الى كل من رفض اسقاط الحكومة، مطالبة اللبنانيين بالتوحّد طائفياً ودينياً ووطنياً، وكتبت: إخوتي وأهلي اللبنانيون لا يوجد حرية وديمقراطية حقيقية إلا بفصل الدين عن السياسة، وبتكوين مجتمع مدني علماني حر.

كما شارك معين شريف في التظاهرة الشعبية عند مدخل القصر الجمهوري.