14 November,2018

فــي تـمـــوز تـغـلــي مـيـــاه ”هـيـــلاري كلـينـتــــون“ فــي الكــــوز مقـابـــل تراجــــع ”دونالــــد تــــرامب“!

 

1 أي ثمن يطلبه المرشح الرئاسي الديموقراطي <بيرني ساندرز> من المرشحة الرئاسية المتنامية الحظوظ <هيلاري كلينتون> مقابل انسحابه لها من المعركة وترك الساحة الديموقراطية لها كما تشاء؟

لا يستطيع سناتور ولاية <فيرمونت> أي <ساندرز> أن يغالي في طلب الانسحاب لمسز <كلينتون> من المعركة، بعدما فازت عليه في الانتخابات التمهيدية الديموقراطية الرئاسية في واشنطن آخر محطة للانتخابات التمهيدية داخل الحزب الديموقراطي. و<ساندرز> هو الآن في مرحلة التفاوض مع مسز <كلينتون> للحصول على المطالب الآتية:

ــ تبنيهـــــا تــــــغيــير آلـيـــــــة التصــــويت في الحـــــزب الديموقراطي.

ــ إقرار بنود حول حقوق العمال.

ــ اتخاذ مواقف أكثر انصافاً تجاه الفلسطينيين وقضيتهم.

ويطلب <ساندرز> إدراج هذه النقاط في جدول أعمال المؤتمر الديموقراطي خلال شهر تموز (يوليو) المقبـــــل قبــــل اعــــــلان انسحابـــــه بالكامـــل لمصلحـــــة <هيـــــلاري 2كلينتــــــون>.

وفيما يعتقد المرشح الجمهوري المليارديــــــر <دونالــــــــد تـــــــرامب> أن مجزرة <أورلانــــدو> التي بلـــــغ عدد ضحاياهـــا خمسين شخصاً قد دعمت برنامجه الانتخــــابي الذي يطــــالب فيه بمنــع المسلمــــين مـــــن دخـــــول الأراضـــــي الأميركيــــــــــة. ومــــــرتكب جريمــــــــة <أورلاندو> مسلم أفغاني. ويكشف آخر استطلاع أجرتــــه شبكة <بلومبرغ> بأن مسز <كلينتــــون> تتقــدم على منافسها الجمهوري باثنتي عشرة نقطة، بينما ارتفعت موجة إدانته لتصريحاته ضد المسلمين لتشمل 70 بالمئة من الأميركيين.

ولم تكن قيادة الحزب الجمهوري مؤيدة بالمطلق للمرشح <تــــــرامب>، إذ قال الناطق باسمها زعيم الغالبية <بول ريان> ان القيادة لا تؤيد دعوة <ترامب> الى حظر دخول المسلمين الى الولايات المتحدة فيما اعتبر نواب آخرون ان دعوة <ترامب> ضد المسلمين مناقضة للدستور.

وفي منتصف تموز (يوليو) المقبل يحدد الحزب الجمهوري نهائياً اسم مرشحه، وفي آخــــر تمــــوز (يوليــــو) يعـــلن الحــــزب الديموقراطي <هيـــلاري كلينتون> كمرشحة وحيدة للحزب.