15 November,2018

”فرنسبنك“ يحصل على تمويل للتجارة الدولية بقيمة 50 مليون دولار أميركي!

 

عدنان القصاروقع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) مع <فرنسبنك> اتفاقية تعاون يتم بموجبها منح <فرنسبنك> خطاً لتمويل التجارة بقيمة 50 مليون دولار أميركي، كخطوة أولى في إطار دعم (EBRD) للتجارة الدولية في لبنان. وتخلل حفل التوقيع الذي عُقد داخل مقر <فرنسبنك> الرئيسي في الحمرا، خلال الأسبوع الماضي، مؤتمر صحافي حضره <سوما تشاكرابارتي> رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، ورئيس مجموعة <فرنسبنك> ونائبه السيدان عدنان وعادل القصار، وممثلون عن المؤسستين، وحشد من الإعلاميين.

وبموجب هذه الاتفاقية، يصبح <فرنسبنك>، الذي يحتل المرتبة الثالثة بين المصارف اللبنانية لجهة حجم تسليفاته، أول مصرف لبناني مصدّر ينضم إلى برنامج تيسير التجارة الذي ينفذه البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

ويسعى هذا البرنامج إلى تعزيز التجارة الخارجية في الأسواق التي يستثمر فيها البنك، ومنها وإليها، بما في ذلك لبنان. ومن خلال خط تمويل التجارة الممنوح إلى <فرنسبنك>، فإن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية سيعمل على دعم التجارة الدولية والإقليمية في لبنان عبر توفير الضمانات والتسهيلات النقدية لغايات الاستيراد والتصدير للسلع والبضائع.

وفي معرض تعليقه على الموضوع، قال <تشاكرابارتي>: <نقدّر بشكل كبير شراكتنا مع <فرنسبنك>، الذي يُعدّ واحداً من البنوك الرائدة في مجال تمويل التجارة في السوق اللبنانية. وسيدعم خط تمويل التجارة هذا تكامل التجارة في المنطقة، وسيسهم في تحسين قدرة النظام المالي اللبناني على الصمود، وبالتالي تعزيز النمو الاقتصادي العام للبلاد>.

بدوره، قال عدنان القصّار: <يشكّل هذا الخط الائتماني لتمويل التجارة من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أولَ مشروع تعاون بين مؤسستينا منذ ان انضم لبنان إلى البنك، وأصبح أحد المستفيدين من استثماراته، وبالتأكيد سيتبع مشروعَ التعاون هذا مشاريع أخرى. ويسعدنا أن نكون أول مصرف لبناني ينضم إلى برنامج تيسير التجارة الخاص بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، كما وسيتيح لنا هذا الخط توسيع قاعدة عملائنا ودعم نشاط تمويل تجارتهم>.