25 September,2018

فرنجية: لا تنازل على حساب الكرامة ولا انتصار بكسر الحلفاء!

 

سليمانفي إطار الخطة التي وضعها رئيس تيار <المردة> النائب سليمان فرنجية لإعادة التواصل مع القاعدة، باشر الزعيم الزغرتاوي سلسلة لقاءات مع رؤساء بلديات ومخاتير عدد من القرى الزغرتاوية، إضافة الى كوادر <المردة> وأصدقائهم.

ونقل هؤلاء عن النائب فرنجية أن الدعم الذي يقدمه شخصياً مع نواب <كتلة لبنان الحر الموحد> يفعله من دون حساب أو منّة <وإن كان بعض الأصدقاء والمناصرين قد لامونا على بعض خياراتنا>. وأكد أن لا انتصار بكسر الحلفاء، فيما التنازل المرن يبدو غالباً من الضرورة شرط ألا يكون على حساب الكرامة أبداً.

ومما قاله فرنجية أيضاً أن لا حاجة لكلام عن <غبن واستعادة القوة> (في إشارة الى ما صدر عن الوزير جبران باسيل في هذا السياق)، لأن هذه النغمة التي تتكرر هذه الأيام لن تغير في الواقع شيئاً ولا أحد يقوى على حساب إضعاف الآخرين، فيما الكل يقول بقانون عادل وبدولة قوية. وأكد فرنجية أنه مستمر في مصارحة القاعدة واللبنانيين <ولو كانت الحقيقة جارحة>!