15 November,2018

فتاة ألمانية تتخذ القطار مسكناً هرباً من إيجارات العقارات!   

مولراتخذت الطالبة الألمانية “ليوني مولر”، البالغة من العمر 23 عاماً، القطار منزلاً لها هرباً من غلاء أسعار إيجار العقارات.

وأوضحت “مولر”، أنها قررت ترك المنزل الذي كانت تستأجره بعد خلاف مع المالك، لتلجأ إلى شراء اشتراك يسمح لها بركوب جميع القطارات داخل البلد، وتستبدل منزلها بالقطار الذي اتخذته مكاناً للإقامة.

وجذب خيارها السكني غير المألوف انتباه وسائل الإعلام المحلية داخل ألمانيا، ووسائل الإعلام العالمية، حيث أصبحت مولر مقيمة دائمة داخل القطارات، وتستخدم الحمامات الخاصة بالمحطة، كما تباشر العمل على أوراقها الخاصة بالجامعة، وتكتفي بحقيبة ظهر واحدة تضم كافة احتياجاتها.

وأكدت “مولر”، أنها تستمتع بحرية حياتها الجديدة بعد أن قررت الامتناع عن الإقامة داخل المنازل، فهي تقابل بسبب عيشها داخل القطار أنواعاً مختلفة من البشر، وتزور العديد من المدن الجديدة، مما يعطيها الشعور بأنها في إجازة دائمة.

يذكر أن، إقامة “مولر” داخل القطار تحمل فائدة أكاديمية لها، فهي توثق يومياتها داخل القطار لتقديمها كورقة بحث بسنتها الجامعية الأخيرة، معلقة بأن كل ما تحتاجه حالياً هو سماعات تمنع وصول الضوضاء إليها.