20 November,2018

"غوغل" تتلاعب بنتائج البحث لصالح "هيلاري كلينتون"

image

تواجه شركة “غوغل” تهمة التلاعب بنتائج البحث لصالح “هيلاري كلينتون”، المرشحة لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.
ويأتي هذا الاتهام بعد اختفاء عبارات مسيئة مثل ما وصف بـ”جريمة كلينتون” أو ما شابه ذلك عن محرك “غوغل”، رغم وجودها في محركات أخرى مثل “ياهو” و”بينغ”.
وفي هذا الصدد، قال “دونالد ترامب”، المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية أنه إذا كان هذا الخبر صحيحاً فهو وصمة عار على “غوغل”.
فيما نفت “غوغل” هذه التهمة، حيث أكدت أن نتائج البحث “التلقائية” في محركها لا تحابي ولا تؤيد أي مرشح.
وكان مؤسس “ويكيليكس”، “جوليان أسانج”، كشف الأسبوع الماضي علاقة شركة “غوغل” بالإدارة الأمريكية، متهماً إياها بالتورط في الحملة الانتخابية للمرشحة عن الحزب الديمقراطي، “هيلاري كلينتون”.