15 November,2018

غادة عبد الرازق تشرح خفايا فيلمها ”اللي اختشوا ماتوا“

بطلات-الفيلم    عقدت شركة <الريماس> مؤتمراً صحفياً لفيلمها الجديد <اللي اختشوا ماتوا>، داخل الأستوديو الخاص بالنجمة غادة عبدالرازق ، الكائن في منطقة <نزلة السمان>. وشهد المؤتمر حضور أبطال الفيلم للحديث عن أدوارهم، وطبيعة التجربة التي ترصد قضايا المرأة عبر عدة مشاكل. وشارك الجميع في تقطيع التورتة والتقاط الصور التذكارية.

   من جانبها قالت الفنانة غادة عبدالرازق، إن فيلمها الجديد <اللي اختشوا ماتوا> يتعرض لقضايا المرأة في المجتمع المصري من خلال سبع حكايات نسائية لسبع شخصيات محورية في العمل، وكل شخصية تمر بظروف صعبة وصورة من صور سيدات مصر، وتمنت غادة أن يحقق الفيلم الهدف المراد منه وهو علاج جميع المشاكل التي تواجه كل سيدة في المجتمع.

   وأوضحت النجمة عبير صبري أن الدور الذي تلعبه هو الذي جذبها للعمل، كونه مختلفاً عن حالها، وهو لفتاة فقيرة للغاية تواجه متاعب الحياة، مشيرة إلى أنها سعدت للغاية بوجودها مع فريق عمل جيد مثل صناع <اللي اختشوا ماتوا>، وعلى رأسهم مخرج العمل إسماعيل فاروق.

   وأضافت الفنانة مروة عبدالمنعم، أنها تخوض شخصية مختلفة تماماً عن كل الأدوار التي لعبتها في أعمالها السابقة.

مروى   وتمنت الفنانة مروى قرانوح اللبنانية أن تنجح في تجسيد الشخصية المطلوبة في أول عمل سينمائي لها في مصر، خصوصاً في مجال التمثيل.

   وقال المخرج إسماعيل فاروق، إن هذا الفيلم ذو طابع اجتماعي إنساني جداً، ويتعرض للمخاطر التي تواجه المرأة. وإن مشروع الفيلم يعود إلى ما قبل ثورة 25 يناير، موضحاً أنه كان يفكر مع المؤلف محمد عبدالخالق في تقديم فيلم نسائي. وأضاف: كنا نريد تقديم فيلم نسائي نتحدث فيه عن المعاناة والقهر والكبت عند السيدات، لأن حياة المرأة خصبة جداً وهي المحرك الرئيسي في الحياة، وكنا نريد مناقشة الموضوع من زوايا نحن نراها حتى عثرنا على فكرة فيلم <اللي اختشوا ماتوا>، وكنا نعمل بجدية حتى قبل أن نعثر على شركة إنتاج، وعندما ظهرت شركة <الريماس> بدأنا تنفيذها.

   وأشارت الفنانة سلوى خطاب، إحدى بطلات الفيلم، إلى أنها سعيدة بالعمل مع هذه المجموعة الرائعة، وبخصوص السيناريو تؤكد أن الفيلم يتطرق إلى قضايا المرأة العربية بشكل كبير وشخصياته موجودة في كل بيت داخل مصر.

   من جهته قال الفنان محمد محمود عبدالعزيز، إنه على رغم عمله كمنتج، فإنه يشارك في العمل كإحدى شخصيات الفيلم، وتكون شخصيته صاحب محل ملابس يمر بالكثير من المواقف الكوميدية.

   الفيلم من إنتاج شركة <ريماس> للإنتاج الفني، وتأليف محمد عبدالخالق ومدير الإنتاج سامح سليم وإخراج إسماعيل فاروق وبطولة غادة عبدالرازق وسلوى خطاب وهايدي كرم ومروة عبدالمنعم والمطربة اللبنانية مروى ومحمد محمود عبدالعزيز وإيهاب فهمي وأحمد صفوت وأميرة الشريف.