21 September,2018

عون يحرك مجلسي النواب والوزراء لانجاز مشاريع انمائية واجتماعية وسياحية

 

1عونشكلت الدعوة التي وجهها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى رؤساء الأحزاب المشاركة في الحكومة للقاء في قصر بعبدا الخميس 22 حزيران (يونيو) الجاري، بداية تحرك يعتزم الرئيس عون القيام به لمرحلة ما بعد اقرار قانون الانتخابات النيابية بهدف تفعيل السلطتين التنفيذية والتشريعية كي تكون الأشهر الـ11 من الولاية الممددة لمجلس النواب مناسبة لاطلاق خطة عمل وضعها رئيس الجمهورية تعويضاً للأشهر الستة الأولى من ولايته والتي لم يتمكن خلالها من تحقيق ما يتمنى من مشاريع انمائية واقتصادية واجتماعية بسبب الانشغال في اقرار القانون الانتخابي الجديد.

ووضع الرئيس عون أولويات للمرحلة المقبلة التي تسبق الانتخابات النيابية المقررة مبدئياً في 6 أيار (مايو) 2018، تقضي بالبدء بتنفيذ برنامج اقتصادي وانمائي أنجزه عدد من معاونيه باشراف مباشر منه يفعّل قطاعات الانتاج على أنواعها، ويعطي للقطاع السياحي عناية خاصة بعد النتائج الايجابية التي حققها اللقاء الدولي الذي عقد لعاملين في القطاع السياحي يمثلون 28 بلداً تم خلاله توقيع عدد من الاتفاقات وبرامج التعاون بين مؤسسات سياحية وفندقية وشركات سفر عربية ودولية.

وبالتزامن يسعى الرئيس عون الى تحريك عدد من مشاريع واقتراحات القوانين الموجودة في مجلس النواب والتي لم تقر بعد بسبب الاهتمام بالقانون الانتخابي.