20 September,2018

عون ”منزعج“ من التأخير في تشكيل الحكومة... لكنه لن يضغط!

 

عون الحريريلاحظ زوار بعبدا الأسبوع الماضي ان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بدا منزعجاً من التأخير الحاصل في تشكيل الحكومة الجديدة على رغم مضي شهر تقريباً عن اعتبار الحكومة الراهنة مستقيلة واجراء الاستشارات النيابية الملزمة في يوم واحد من دون أي تأخير.

ونقل الزوار ان الرئيس عون هو الذي بادر الى الاتصال بالرئيس المكلف سعد الحريري وطلب منه تقديم تصور أولي بشكل الحكومة، وخلال العشاء الخاص الذي جمعهما داخل مطعم <Paul> في <الزيتونة باي>، طلب رئيس الجمهورية من الرئيس الحريري عدم التأخير لأن الصورة واضحة ولا تحتاج الى مزيد من الوقت، خصوصاً إذا ما كانت الرغبة في أن يكون التمثيل الحكومي صورة عن التمثيل النيابي، لأن الدخول في مناقشات وجدال حول الحصص وحجم كل كتلة نيابية سوف يفتح الباب أمام شهوة الاستيزار لكثيرين ما يؤدي الى عرقلة عملية التأليف ودخول البلاد في حالة مماثلة لتلك التي حصلت خلال تشكيل الحكومة الحالية.

ويرفض الرئيس عون <الضغط> على الرئيس الحريري، لكنه في المقابل أمل أن يُسرع في عرض تشكيلة حكومية مقبولة وواقعية حتى لا يتأخر صدور المراسيم أكثر مما تأخر.