18 June,2019

عون للسناتور ”انغل“: قرار لبنان مستقل... ولا وصاية عليه من أي طرف!

طمأن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون رئيس لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأميركي السيناتور <اليوت انغل> خلال استقباله له الأسبوع الماضي في قصر بعبدا، ان على الولايات المتحدة الأميركية أن تساعد لبنان في سعيه لإعادة النازحين السوريين الى بلادهم لأن لبنان لم يعد قادراً على تحمل الأعباء الكبيرة التي سببها نزوح أكثر من مليون ونصف مليون سوري الى الأراضي اللبنانية منذ بداية الحرب السورية في العام 2011. كما طالبه بالعمل على ايجاد حل للاجئين الفلسطينيين الذين يربو عددهم على نصف مليون لاجئ.

ولفت الرئيس عون السيناتور الأميركي الذي يعتبر عرّاب قانون معاقبة سوريا واستعادة سيادة لبنان الصادر في 12/12/2003، الى ان لبنان يسعى الى السلام، وان الاستقرار في الجنوب يجب أن يستمر ولن تحصل من الأراضي اللبنانية أي أعمال عسكرية، لكن استمرار اسرائيل في خرق السيادة اللبنانية في البر والبحر والجو يهدد هذا الاستقرار، وبالتالي فإن أي اعتداء اسرائيلي على لبنان لن يكون لمصلحة السلام في المنطقة. وشدد الرئيس عون على ان الأرض اللبنانية لن تكون ساحة لأي نزاع اقليمي أو منطلقاً لأي أعمال ضد المصالح الأميركية، علماً ان قرار لبنان مستقل ولا وصاية عليه من أي طرف عربي أو اقليمي أو دولي.